بيان مركزية فتح انشغل بعقاب حماس وسهى عن ذكر الاستيطان..بركات الانقسام!

اغتيال القنطار واحتمالات المواجهة بين حزب الله واسرائيل؟؟؟

اغتيال القنطار واحتمالات المواجهة بين حزب الله واسرائيل؟؟؟
  • شـارك:
منصور أبو كريم

أدت حادثة اغتيال سمير القنطار مع مجموعة من رفقائه في ريف دمشق، إلى احتمالات تجدد المواجهة بين اسرائيل وحزب الله من جديد، بعد عام على أخر حادثة وقعت بين الطرفين عندما قامت اسرائيل باغتيال جهاد عماد مغنية مع مجموعة من الضباط الايرانيين على اطراف الجولان المتحل، الأمر الذي أدى إلى طرح مجموعة من التساؤلات حول قدرة حزب الله على الرد في هذه الظروف؟؟ ومدى رغبة الطرفين في فتح مواجهة عسكرية شاملة؟ والسيناريوهات المتوقعة؟.

أولا: الموقف الإسرائيلي

دائما يتسم الموقف الإسرائيلي في مثل هذه القضايا بالغموض الترقب، فحتى الأن لم تُعلن "إسرائيل" بشكل رسمي مسؤوليتها عن اغتيال الشهيد سمير القنطار، على الرغم ان مؤشرات عديدة تثبت بأنها الجهة المسؤولة عن العملية التي استهدفته في جرمانا إحدى ضواحي العاصمة السورية دمشق. وكانت وسائل إعلام سورية ذكرت في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأحد أن عددا من الصواريخ أصاب مبنى في منطقة جرمانا بالعاصمة السورية دمشق؛ ما أدى إلى سقوط عدد من الضحايا بينهم القيادي في حزب الله سمير القنطار. وتتهم إسرائيل القنطار بالمسؤولية عن هجوم وقع عام 1979 وأدى إلى مقتل أربعة أشخاص، وحكمت عليه محكمة إسرائيلية بخمسة مؤبدات، لكن تم الإفراج عنه في 16 يوليو/تموز 2008 في إطار صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحزب الله، وانضم لحزب الله بعد ذلك التاريخ. وتتهم إسرائيل القنطار بتشكيل خلايا عسكرية في الجولان المحتل، لذلك فأن المحللين في إسرائيل يزعمون أن القنطار نشط في الجولان بتعليمات مباشرة من الحرس الثوري الإيراني وليس من حزب الله، إلا أن أنظار معظمهم توجهت إلى رد حزب الله. وكان التلفزيون "الإسرائيلي"- القناة العاشرة، قال إن المستويين السياسي والعسكري في جيش الاحتلال "الإسرائيلي" لم يردوا على عملية اغتيال سمير القنطار في دمشق. وحسب زعم القناة العاشرة، فالاعتقاد المرجح هو أن سمير القنطار خطط بتوجيهات من إيران وحزب الله لفتح جبهة ضد "إسرائيل" من منطقة هضبة الجولان عبر تنفيذ عملية ضخمة ضد "إسرائيل".

ثانيا: موقف حزب الله

أكد الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله أن إسرائيل هي التي قتلت القيادي في حزبه سمير القنطار في غارة جوية، وتوعدها بالرد في المكان والزمان الذي يختاره.

وقال نصر الله ؛ ليس لدينا أدنى شك في أن إسرائيل هي التي اغتالت سمير القنطار. طائراتها أطلقت صاروخا موجها على الشقة التي كان فيها"، مشيرا إلى أن سوريين قتلوا معه. وأضاف حسن نصر الله في خطاب بثته قناة المنار الفضائية أن الحزب "يحمل العدو الصهيوني، وأضاف "سبق أن أعلنا للعدو الصهيوني أنه عندما تعتدي أينما كان وكيفما كان وفي أي وقت كان فمن حق المقاومة أن ترد أينما كان وكيفما كان وفي أي مكان كان". وأشار نصر الله إلى أنه سبق أن أوضح لإسرائيل أنه سيحملها مسؤولية اغتيال أو قتل "أي من كوادر أو شباب حزب الله".

فالوقف الرسمي لحزب الله يحمل اسرائيل مسؤولية اغتيال القنطار، رغم انها لم تعلن ذلك صراحة ، رغم تسريبات الصحافة الاسرائيلية التي قالت" أن الحساب قد اغلق" في اشارة لمقتل القنطار.

ثالثا: طبيعة الرد واحتمالات المواجهة

فتحت حادثة اغتيال القنطار الباب امام مجموعة من السيناريوهات والمقاربات التي قد تشكل مسار للأحداث والتطورات في المنظور القريب في العلاقة بين اسرائيل وحزب الله، ويمكن تناولها في السيناريوهات التالية:

سيناريو المواجهة المفتوحة

تبقى احتمالات نشوب حرب جديدة بين حزب الله وإسرائيل على نمط حرب 2006، قائمة متوقعة، نظرا لتوتر العلاقة ما بين حزب الله واسرائيل، فقد يؤدي قيام رد حزب الله بشن عملية نوعية في الداخل أو الخارج ضد المصالح الإسرائيلية، رداً على اغتيال القنطار فتح مواجهة عسكرية كبيرة ، على غرار حرب 2006. وفي هذا السياق، أكد المحلل العسكري في “هآرتس”، تسفي هرئيل، أن عملية اغتيال القنطار “تبشر” بمرحلة جديدة من التوتر الشديد فوق المعتاد في تقاطع الحدود السورية الإسرائيلية اللبنانية. وأضاف أن إسرائيل كالمعتاد لم ترد على بيان حزب الله الذي حملها مسؤولية الاغتيال، رغم أن وسائل الإعلام حول العالم تحمل إسرائيل المسؤولية، وأن وجهة التطورات ستحددها إيران وليس حزب الله.

رغم حرص الحزب على عدم الانجرار لمغامرة كبيرة وكسر الوضع الحالي بنسف التفاهمات السابقة كليا ، وفي ظل معطيات الجهوزية والاستعداد الذي يجب توفرها لمثل هكذا احتمال وخوض غمار حرب جديدة تجمع كافة الاوساط انها ستكون في حال نشوبها مغايرة تماما في المضمون والنتائج المترتبة عليها وحتى الاساليب وأيضا العمليات القتالية ذاتها وطبيعتها ومستوى وحجم ونوعية الاسلحة المستخدمة فيها، نظرا للعوامل الهامة بل المصيرية التي تحكم الاقدام على اية خطوة وفي اي اتجاه ستكون خلال اي رد محتمل على عملية الاغتيال المنسوبة لإسرائيل من تلك العوامل الغوص في الساحة السورية وتأثير ذلك على لبنان وسوريا واحتمالية فتح الجبهتين بشكل جدي هذه المرة الجولان ومزارع شبعا . رغم أن فرص تحقق هذا الاحتمال ضعيفة، الإ أنه يظل احتمال وارد، نتيجة لتطور الأحداث ومجريات الأمور في الميدان.

سيناريو عدم الرد

يقوم هذا السيناريو على فرضية عدم الرد من قبل حزب الله في الوقت الحالي، كما حدث مع حادثة اغتيال عماد مغنية قبل سنوات، وذلك نتيجة للظروف السياسية والعسكرية التي يعاني منها حزب الله في سوريا ولبنان، وعدم رغبة الحزب في هذا التوقيت فتح مواجهة جديدة مع اسرائيل، قد تؤدي إلى شن اسرائيل حرب جديدة على لبنان. وفي هذا السياق تأتي تصريحات الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله ، الذي حمل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن عملية اغتيال القنطار، وقال: ". إن الشهيد سمير القنطار واحد منا وقائد في مقاومتنا وقد قتله الإسرائيلي ومن حقنا أن نرد على اغتياله بالزمان والمكان وبالطريقة التي نراها مناسبة ونحن في حزب الله سنمارس هذا الحق بعون الله وتوفيقه".

لذلك قد ينتظر حزب الله بعض الوقت، لتحين الفرصة المناسبة سياسياً عسكرياً للقيام بعملية نوعية داخلية أو خارجية للرد على اغتيال القنطار، وذلك نظراً لمجموعة المعطيات السياسية والعسكرية والإقليمية التي تحيط بحزب الله في هذا التوقيت وتحدّ من قدرة الحزب على توجيه رد عسكري في هذا التوقيت. ورغم أن فرص تحقيق هذا السيناريو ضعيفة الإ أنه يبقى خيار مطروح.

سيناريو الرد المحدود

تجمع معظم التحليلات الإسرائيلية على أن حزب الله سيرد على اغتيال عميد الأسرى اللبنانيين المحررين، سمير القنطار، لكنها تساءلت ما هو حجم هذا الرد؟ وهل سيؤدي إلى فتح مواجهة شاملة بين الحزب وإسرائيل؟، فيما أشارت التحليلات إلى أن حزب الله تجنب في المرات السابقة وآخرها اغتيال جهاد مغنية من التصعيد المفتوح بسبب انهماكه في الحرب السورية.

وفي هذا السياق أكد المحلل الشؤون الفلسطينية في موقع “واللا”، أفي يسخاروف، أن التقديرات المحتملة لرد حزب الله؛ هي أن حزب الله سيرد على اغتيال القنطار لكن السؤال هو ما حجم الرد. وأضاف أنه في أعقاب اغتيال جهاد مغنية مطلع العام الحالي، “اكتفى حزب الله بإطلاق صواريخ مضادة للمدرعات نحو موكب عسكري إسرائيل”، حسب تعبيره، والتي تسببت بمقتل جنديين إسرائيليين. وأشار إلى أن إسرائيل تجنبت الرد التصعيدي على ذلك وأن الطرفين سعيا لمنع تدهور الأوضاع. وبحسب يسخاروف، فإن التقديرات هي أن يتجنب حزب الله التصعيد الشامل بسبب انهماكه في الحرب السورية.

لذلك قد يلجئ حزب الله إلى القيام بعملية عسكرية نوعية على الحدود مع إسرائيل، يقتل فيها عدد من جنود الجيش الاسرائيلي، بما لا يسمح بفتح مواجهة جديدة مع اسرائيل، وقد يكون هذا الاحتمال الأكثر واقعية وقدرة على التحقق، من وجهة نظر الباحث، خصوصاً في ظل تأكيد حزب الله على ضرورة الرد القوي من جانب، ومن جانت آخر في ظل المعطيات السياسية والعسكرية التي تحيط بحزب الله، وتحد من قدرته على فتح مواجهة عسكرية مع إسرائيل، رغم ذلك تبقى كل الاحتمالات واردة ومفتوحة؛ حسب طبيعة تطور الأمور في الميدان السياسي والعسكري.

الخاتمة

في النهاية يمكن القول، أن العطيات السياسية والعسكرية التي تحيط بحزب الله في لبنان وسوريا، قد تحد بشكل كبير من قدرة الحزب في هذه المرحلة على فتح مواجهة عسكرية جديدة مع اسرائيل، خصوصاً في ظل انغماسه في الأزمة السورية وارهاق قواته على جبهات القتال المختلفة في سوريا ضد الجماعات المسلحة السنية، بهدف عدم سقوط نظام الرئيس بشار الأسد، وأيضا في ظل الأزمة الداخلية التي تعصف بلبنان بعد فراغ منصب الرئيس منذ أكثر من 18 شهر، وذلك بعد انتهاء فترة حكم الرئيس السابق الجنرال ميشال سليمان، لذلك أعتقد أن رد حزب الله على عملية اغتيال القنطار؛ سوف يكون مدروس بشكل جيد، ويأخذ في الحسبان كل تلك العوامل والعطيات، لذلك أتوقع أن يكون الرد في الحدود الضيقة من خلال عملية نوعية تحفظ توازن الردع المتبادل بين الطرفين منذ عام 2006، وتحافظ لحزب الله بعض من الكرامة وتمنع فتح مواجهة كبيرة مع اسرائيل في ظل كل تلك العوامل السابقة.

المراجع

1 تقرير اخباري، قرار اغتيال القنطار اتخذ قبل 12 يوماً، موقع دينا الوطن،20/12/2015 http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2015/12/20/835362.html

2 تقرير أخباري، تحليلات إسرائيلية: الرد آت… لكن ما حجمه؟ ، موقع عرب48 http://www.arab48.com/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D9%81%D8%A9/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D

3 تقرير اخباري، نصر الله يحمل إسرائيل اغتيال القنطار ويتوعد بالرد، الجزيرة نت ، http://www.aljazeera.net/news/arabic/2015/12/21/%D9%86%D8%B5%D8%B1-

4 تقرير أخباري، تحليلات إسرائيلية: الرد آت… لكن ما حجمه؟ ، موقع عرب48 http://www.arab48.com/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D9%81%D8%A9/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D

5 بكر، عصام، اغتيال القنطار السيناريوهات والواقع ، وكالة معا ،https://www.maannews.net/Content.aspx?id=816714

6 تقرير اخباري، نصر الله يحمل إسرائيل اغتيال القنطار ويتوعد بالرد، الجزيرة نت ، http://www.aljazeera.net/news/arabic/2015/12/21/%D9%86%D8%B5%D8%B1-

7 تقرير أخباري، تحليلات إسرائيلية: الرد آت… لكن ما حجمه؟ ، موقع عرب48 http://www.arab48.com/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D9%81%D8%A9/%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D

رابط صورة الكاتب ، التحميل هنا m5zn.com       

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2017 © AMAD.PS
POWERED BY: WSLA.PS