أخطأ وزراء الخارجية العرب في تصنيفهم لحزب الله خطأ استراتيجيا، كان لهم ان يتحدثوا عن "ممارسات" محددة في اليمن أو غيرها لو كانت هناك مثلها، التعميم خطيئة سياسية كبرى!

بلد عايشة ع نكشة: فيديو !!

بلد عايشة ع نكشة: فيديو !!
  • شـارك:
بثينة حمدان

قالوا كلمة "فيديو" من هون، والكل صار يستنى ويلِت ويِعجن؛ في ناس من فوق بلّشت تدافع عن صاحب الفيديو، وناس من تحت نازلة نميمة عن فيديو ما شافوه!! آخ لو إنهم حكوا عن فيلم ثقافي!! نحن بس بِدنا "جنازة نشبع فيها لطم" ومش رح نشبع، معقول نحن الشعب "المُحافِظ" (أو مووو-حافظ ولا فاهم) نحن العيلة المستورة من الأب للأم للاولاد والبنات... معقول بدنا فيديو! أنا بقول النكشة هاي مش رح تنفعكم، لأنه الّي لازم نعرفه هوِّ: شو بيشتغل هاد المسؤول أو هداك؟ معقول يكون بِقَصِّع قمل وبِكِش ذبااان! يا جماعة لا تفكروا زي إم العبد الي بتدور لأبو العبد ع غلطة عشان تلم أغراضها وتِحرَد.. نحن مواطنين "المفروض" نشيل ونْحُط مسؤولين، نحن هيئة عامة لكل قيادات البلد، صوتنا بِحرّك وبِغيِّر زي الشطرنج، وحتى الملك بيتغيّر (ع فرض إنه نحن ع قَدْ حالنا.. وع فرض عنا مَلِك!!!).

النكشة الصح هي فيديو "اللجنة الإدارية" لحركة حماس: والي مرة بدها تلغيها ومرة لأ (زي بطاقة البنك مرة فاضية ومرة ملانة وطول الوقت خربااانة)، بس مش الحق عليهم، الحق علينا لأنه عم نسمعِلْهُم، الحق علينا كمان سمِعنا لـ"عزام" الّي صار دكتور يشَخِّص "الاسهال الحاد" الله يسامحك بس، قاعدين مناكل وانت بتحكي عن حكومة "الحمد الله" وقوانينها الكتيرة (المَلافِظ سعد يا أخي) بس شو بدنا نحكي؛ سنين المصالحة وعجقاتك الّي طِلعَت ع فشوش بتِعمل أكتر من هيك!

بس عنجد لو قالوا: فنان فلسطيني اسمه "كامل الباشا" فاز بجائزة عالمية عن فيلم "قضية رقم 23"، كم واحد رح يدور على الفيديو ويحضره؟ كم واحد رح يقدّر هالفنان الّي عنده أكتر من 30 سنة فن وعطاء وخبرة وأفكار بتحيي مدينة زي القدس، وبتحيي وزارة لساتها مركزِة بمناسبات وعجقات وصور مش هي الأساس، والمثقفين والكُتاب بعاد عنها والله يا "بسيسو" بعاااد (بس برافو عليك زَبطَت معك مُبادرة "المكتبة الوطنية" لما فِشِل "قصر العاج" باستقبال الزوار... ولا البلاش)... وخلّينا نشوف كيف رح يكون حفل الاستقبال.. غير خبر الوزارة وستاتوس الوزير عن انجاز "الباشا"!!!

بس معلش يا "باشا" بدك تسامِحنا، نحن ما بدنا نجاح وفن وثقافة، نحن بدنا فيديو فضايحي (الله يسامحه الّي بلّش بموضة الفيديوهات)، بدنا فيديو مش حقيقة، بدنا نميمة مش فكرة قوية، بدنا جماد مش حياة، عم نشجع الابتزاز مش الأخلاق (لهيك ارموا قانون الجرائم الإلكترونية لأنه ما رح ينفع هالأمة!)

انتوا عن أيَّ فيديو بتفكروني بحكي.. أنا بحكي عن فيلم الحِزِب الجديد لحماس!! (ولا حزب ولا بطيخ.. بس شوية انقسام داخلي ع كيف كيفكم!) ويمكن يكون الفيلم دعاية لموقعهم الجديد عالفيس الّي عاملينُه لأهل الضِفة (خَصْ نَصْ)؟؟؟ (شو بتتوقعوا من ناس محترفين انقسامات، غير إنه يعتبروا البشر في الضفة غير غزة؟). أنا عارفة: عقبال الفيديو الكبير....

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2017 © AMAD.PS
POWERED BY: WSLA.PS