"إعلان الاستقلال" الذي يمر اليوم ذكراه منذ 1988، ليس مناسبة للعطلة المدرسية، بل هو الدرس الوطني الأبلغ لتكريسه حقا..المسألة تحتاج الى قرار لتصبح معركة التكريس في طريقها الصواب..لكن القرار يحتاج قائد..والقائد لم يأت بعد!

المخابرات المركزية الأمريكية تنشر فيديو لحفلة زفاف حمزة بن لادن "في إيران"

المخابرات المركزية الأمريكية تنشر فيديو لحفلة زفاف حمزة بن لادن "في إيران"
  • شـارك:

أمد/ واشنطن: نشرت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "CIA" مقطع فيديو يظهر فيه حمزة بن لادن، نجل زعيم تنظيم "القاعدة" القتيل، أسامة بن لادن، خلال حفلة زفافه في إيران.

وقالت مجلة "Long War Journal"، التابعة لمؤسسة الدفاع عن الديمقراطية المقربة من "CIA"، إن هذه الصور تعد الأولى المنشورة عالميا لحمزة وهو في عمر المراهقة.

ويدخل المقطع ضمن مجموعة الوثائق التي تم العثور عليها في الحاسوب الشخصي لزعيم "القاعدة" بن لادن الأب وضبطت من قبل القوات الأمريكية الخاصة يوم 2 مايو/أيار عام 2011 خلال العملية التي نفذتها في مدينة أبوت آباد الباكستانية وأسفرت عن تصفية "الإرهابي رقم واحد"، كما وصفته آنذاك الولايات المتحدة.

وأوضح الخبراء في المؤسسة أن حفل الزفاف جرى في إيران، حيث يعتقدون أن حمزة بن لادن يقيم فيها منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول من العام 2001.

وأشاروا إلى أن نجل أسامة بن لادن، وهو، على ما يبدو، في الـ27 أو الـ28 من العمر، تزوج من ابنة للقيادي العسكري البارز في القاعدة، أبو محمد المصري.

يذكر أن وثائق مختلفة تم الكشف عنها سابقا، من بينها رسائل نشرتها وكالة "فرانس برس" في مايو/أيار من العام 2015 قالت إن بن لادن كان يعد حمزة لخلافته على رأس "القاعدة".

وأعلن الزعيم الحالي لتنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، رسميا في العام ذاته أن حمزة نجل أسامة بن لادن عضوا في التنظيم ، فيما تم لاحقا نشر عدد من التسجيلات الصوتية الدعائية للقاعدة زعم أنها تعود لحمزة بن لادن.

وفرضت إدارة الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، في آخر أيام ولايته، شهر يناير/كانون الثاني من العام الجاري، عقوبات على حمزة بن لادن، واصفة إياه بـ"الإرهابي الدولي المصنف بصورة خاصة" وقائلة إنه "متورط بنشاطات إرهابية".

واعتبر الخبراء في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطية أن إقامة حمزة بن لادن ومسؤولين آخرين من التنظيم المتطرف في ظل حماية السلطات الإيرانية أو تحت إشرافها يمكن أن تشكل الدليل الجديد على وجود علاقة تعاون بين طهران و"القاعدة".

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2017 © AMAD.PS
POWERED BY: WSLA.PS