بين حين وآخر تقرأ لأحد من "فصيلي النكبة، أنهم قدموا "تنازلات" عشان المصالحة..تعبير يمثل تلخيصا لمفهوم "السرقة السياسية".. فالمصالح الوطنية لا يقال تنازلت من أجلها لأنه بدونها أنتم أصفار سياسية..بلا لا نيلة!

أطلقت مجموعة إعلامية من إسطنبول ميثاقا إعلاميا لمواجهة التطبيع الإعلامي مع إسرائيل..من المشاركين مذيع بالجزيرة القطرية ومذيع إخواني..طيب معقول الجزيرة وتركيا ضد التطبيع..فهيم يحكي وأهبل يقرأ..استخفاف لا بعده استخفاف

  • شـارك:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2018 © AMAD.PS