التهدئة في قطاع غزة مصلحة إنسانية لأهلها..لكنها مصلحة سياسية خالصة لحماس..ومن يقول أنها بلا ثمن فهو "كاذب" وجدا أيضا..بالمناسبة هيك كلام لمصلحة إسرائيل فكروا منيح قبل ما تحكوا!

ردا على تطاول الرجوب..عباس يحذر بعض قيادات فتح من التشهير بالقيادات العربية

ردا على تطاول الرجوب..عباس يحذر بعض قيادات فتح من التشهير بالقيادات العربية
  • شـارك:

أمد/ رام الله: ثمن  الرئيس محمود عباس، مساندة ودعم الدول العربية، ومواقفها الرافضة لإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس، وكذلك اعتماد الدول العربية لرؤية الرئيس محمود عباس التي طرحها أمام مجلس الأمن الدولي يوم 20/2/2018، كموقف ثابت للدول العربية.

وأكد الرئيس على الموقف الفلسطيني الثابت بعدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول العربية، أو الإساءة إليها، مشدداً على عدم جواز المس أو التشهير بأي من قيادات الدول العربية، مؤكدا أن قيام أي من أعضاء القيادة الفلسطينية بذلك، سوف يُعرضه للمساءلة تحت بند المس بالأمن القومي العربي والفلسطيني.

وكان  القيادي في حركة فتح جِبْرِيل الرجوب قد اساء للقيادة المصرية خلال لقاء له مع تلفزيون السلطة الرسمي.

وقال الرجوب في إشارة لدولة الإمارات،أن غزة ليست ملعبا ومسرحا واتعلموا من دروسكم شعبنا عظيم ولا للعب بساحة فلسطين من أجل دولة تريد هذا وأخرى تريد هذا.

وفي السياق ذاته قال الرجوب موجها انتقادا لاذعا لمصر ، "الشعب الفلسطيني لن يرفع الراية البيضاء لأحد من أجل معابركم ومن أجل أن تسمحوا لأحد بدخول معابركم بتمنعوا هدا وبتدخلو هذا"
وفي سياق آخر أضاف الرجوب، على حماس ان تختار نار فتح والمنظمة ،وذلك أفضل لها من أي محاور وإملاءات مطالبا الحركةب تقديم القضايا الإيجابية وعمل مراجعة، وأن تكون صوت وطني وليس حمساوي أو إخوان مسلمين.

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2018 © AMAD.PS