إعتقاد بعض قيادات حماس أن الحرب الإسرائيلية قد تمنحها "مقاما رفيعا"، ليس سوى سراب كامل..المشهد العالمي لم يعد يثيره أبدا جرائم العدو بقدر ما بات مشمئزا من "عداء فلسطيني فلسطيني" غير مسبوق!

حان الوقت لجني ثمار مسيرات العودة

حان الوقت لجني ثمار مسيرات العودة
  • شـارك:
صلاح أبوحنيدق

نجحت سلمية مسيرات العودة بإعادة القضية الفلسطينية وملف قطاع غزة إلى الواجهة والساحة الدولية من جديد من خلال إعادة وترسيخ مصطلح حق العودة الفلسطيني وإظهار معاناة سكان غزة، لكن يبقى السؤال الأهم، بعد هذا الكم الكبير من التضحيات، كيف يمكن أن نجني ثمار مسيرات العودة لصالح الشعب الفلسطيني وسكان قطاع غزة ؟

 أولاً: يتوجب على الفلسطينيين استغلال مسيرات العودة دبلوماسياً في المحافل الدولية للضغط على اسرائيل وإخراج الاحتلال من المستوطنات بالضفة الغربية وإسقاط صفقة القرن والحصول على العضوية الكاملة بالأمم المتحدة.

 ثانياً: الضغط لتحقيق مكاسب انسانية على صعيد تحسن حياة سكان غزة اقتصادياً وعلى رأسها انهاء الحصار الاسرائيلي على القطاع، وفتح المعابر وفق ضمانات دولية وعربية.

 ثالثاً: ترسيخ مبدأ المقاومة الشعبية وتحريك روح الانتفاضة بوجه الاحتلال الاسرائيلي بالداخل المحتل ومدن الضفة الغربية لإجباره على الانسحاب من المناطق المحتلة وإذالة المستوطنات منها.

 رابعاً: تطبيق قرارات دولية ترفض إسرائيل تطبيقها كتثبيت حق العودة ،وإطلاق سراح جميع الاسر الفلسطينيين من السجون الاسرائيلية.

 خامساً: استغلال مسيرات العودة لشحذ الدعم المادي والمعنوي لصالح فصائل المقاومة وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2018 © AMAD.PS