قامت قيامة البعض السياسي والشعبي لتفوهات وزير عباسي اساءت للخليل ونشطاء، لكنهم جميعا أصيبوا بخرس تجاه مقتل شاب وغرق مركب يحمل عشرات من أبناء القطاع... كأن غزة صارت بنت "البطة السوداء"!

دولة الكيان تشن حربا لرافضي سياستها العنصرية خاصة نشطاء المقاطعة، وصلت الى التفكير لتنظيم حرب ضد المغني الشهير ووترز، لا نريد من جامعة العرب حربا على الكيان لكن هل لها بحملة مضادة لدعم من يستحقون الدعم حقا!

  • شـارك:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS