قدم الرئيس الروماني "درسا سياسيا" ليس لرئيسة وزراء بلده التي قالت كلاما عبيطا حول نقل السفارة الى القدس، لكنه درس رفيع في احترام الذات التي يفتقدها بعضا ممن يحملون مسميات وهمية!

الأسطل: مصر القوية والأخ الأكبر لنا وهي صاحبة المسئولية لنحقق وحدتنا

الأسطل: مصر القوية والأخ الأكبر لنا وهي صاحبة المسئولية لنحقق وحدتنا
  • شـارك:

أمد / غزة: شدد الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، على أنه ليس المال هو ما يأتينا بالكرامة بل الكرامة هي ما يأتينا بالـمال.

وقال الشيخ الأسطل في تصريح نشره على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك: مصر يا معقل العروبة دمنا واحد والتاريخ خير شاهد لتلأموا جراح إخوتكم أهل فلسطين العز والنصر بالله ثم بوقفة الشرفاء وأنتم الرجال فمرحبا بكم".

وأكد،"أن مصر القوية والأمينة والأخ الأكبر لنا بحكم التاريخ والجغرافيا والمصير المشترك هي صاحبة المسئولية لنلأم جرحنا ونحقق وحدتنا شئنا أم أبينا".

وأضاف الأسطل:" لا دولة في غزة لا دولة دون غزة القدس عاصمتنا الأبدية إن لم يكن الاحتلال فإن الاختلال أوهما من يعيق الوطنية الفلسطينية".

وشدد،"على أنه ليس المال هو ما يأتينا بالكرامة بل الكرامة هي ما يأتينا بالـمال عزتنا تقوى الله مع توقير كبيرنا ورحمة صغيرنا وأن نعرف لعالمنا حقه".

وأردف الأسطل:"مجريات السياسة الصالحة لن يكون أحدٌ وإن سعى فيها بديلاً عن أحد كفى تعذيباً لشعبكم أيها المشتغلون باسم فلسطين بالله كفى".

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS