جوهر تغيير أولويات الصراع في المنطقة بدأت مع مؤامرة الخلاص من الشهيد الرمز أبو عمار واستبداله بـ "موظف" تنفيذي ساهم في تعبيد كل مبيقات التعاون مع دولة الكيان...تلك هي المسألة!

الحلبي: كفى استهتارًا بقضية الأسرى وأرواحهم

الحلبي: كفى استهتارًا بقضية الأسرى وأرواحهم
  • شـارك:

أمد/ غزة : قال الباحث والمختص في شؤون الأسرى الأسير المحرر رامز الحلبي، إنه على الجهات المعنية بحقوق الإنسان وبقضية الأسرى أن تقف أمام مسؤولياتها وكفى استهتارًا من كل من سمّى نفسه مسؤولًا أو قائدًا أو زعيمًا فلسطينيًا دينيًا كان أم علمانيًا أم ماركسيًا.

وأضاف الحلبي خلال حديث لإذاعة صوت الأسرى، أنه على كل فلسطينيًا أن يتقي الله، ويتقي فلسطين ولعنة التاريخ ولعنة الشعب ويقف عند مسئولياته تجاه الأسرى الذين أفنوا أعمارهم يدافعون عن كرامة الشعب وإلا فمثلما ارتقى الأسير فارس بارود سيرتقي شهيدًا أكثر من 1200 حالة مرضية، و50 حالة مريض سرطان.

وعن موقف الأسرى داخل السجون، أوضح أنهم سيبدأون بالتكبير والتهليل احتجاجًا على استشهاد الأسير بارود، وسيرجعون وجبات الطعام داعيًا إياهم للتوحد و التآزر وعدم الالتفات إلى المشاكل الفلسطينية التي لن تفيد قضية الأسرى إنما سترجعها إلى الخلف، وطلب منهم الحفاظ  على أنفسهم وصحتهم حتى لا نصاب بهم مثلما أصبنا بالأسير بارود.

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS