أثارت مذيعة من "أصل فلسطيني" ضجة بعد نشرها تغريدة بأنها لن تضحي بإبنها حتى لفلسطين...تغريدة هدفها التحريض على عدم مقاومة المحتلين تمهيدا لنشر ثقافة الاستسلام...يا أنت، أمهات فلسطين لا تنتظر منك قولا...فخير القول أن تخرسي!

بعد الاعتداء على أسرى.. مذيعة إسرائيلية تشن هجوما على جنود الاحتلال: تصرفوا كحيوانات بشرية (فيديو)

بعد الاعتداء على أسرى.. مذيعة إسرائيلية تشن هجوما على جنود الاحتلال: تصرفوا كحيوانات بشرية (فيديو)
  • شـارك:

أمد/ تل أبيب: شنت الصحفية الإسرائيلية أوشرات كوتلر في القناة 13 العبرية، هجوما على جنود جيش الاحتلال من وحدة "نيتسح يهودا"، موضحة أنهم "تصرفوا كحيوانات بشرية في قضية الاعتداء على أسرى فلسطينيين مكبلي الأيدي، ومعصوبي الأعين".
وربطت الصحفية كوتلر، سلوك الجنود الإسرائيليين بتعبير الاحتلال، قائلة بعد بث تقرير عن عملية تعذيب الأسرى : "يرسلون فتية للجيش، يرسلونهم للمناطق، ويعودون لنا حيوانات بشرية، وهذه هي نتيجة الاحتلال". وفق ما أوردته "معاريف".
وذكرت "معاريف" أن أوشرات كوتلر علقت بعد دقائق على الانتقادات ضدها بالقول : "أولادي وأصدقائهم يخدمون بالمناطق في وحدات قتالية، انتقاداتي موجهة للجنود الذين يعتدون على أناس أبرياء، ولكل من استمع لكلامي بشكل جيد، ولم يهرع لمهاجمتي أقول، أنا مع تخفيف العقوبة عن الجنود، فنحن من قام بإرسالهم لهذا الواقع غير المحتمل".
وعن تفاصيل القضية تقول "معاريف" إن "أوشرات كوتلر تطرقت لقضية اعتداء جنود إسرائيليين على معتقلين فلسطينيين مكبلي الأيدي، ومعصوبي الأعين مما تسبب لهم بأضرار جسدية كبيرة، واحتاجوا لعلاج طبي"، لافتة إلى أنهم كانوا قد اعتقلوا في إطار حملة ضد عناصر من حركة حماس في رام الله .
وتعرضت الصحفية الإسرائيلية لهجوم حاد بعد حديثها في نشرة نهاية الأسبوع، من قبل رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ومن قيادة حزب "إسرائيل بيتنا" لوصفها جنود الاحتلال الإسرائيلي بالحيوانات البشرية.
في المقابل لقيت الصحفية الإسرائيلية مساندة من قيادة حركة "ميرتس" وحركة "السلام الآن"، وقالوا إنه من المتوقع هجوم شديد على القضايا العادلة التي تحدثت عنها كوتلر، ولا نريد واقع الاحتلال والعنف، وهذا الواقع يجب أن يتغير.

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS