ملفت للانتباه أن يكرر وزير أول حكومة فتح وعباس القادمة، أنها ستكون "حكومة الكل الفلسطيني"، يبدو أن تعبير "الكل الفلسطيني" بات محصورا على "ولاية المقاطعة الكبرى" لا أكثر!

هل يتسبب الملح في التهاب الجلد؟

هل يتسبب الملح في التهاب الجلد؟
  • شـارك:

أمد/ في الوقت الذي لا تكاد تخلو فيه أي مائدة طعام أو وجبة غذائية من الملح، يبدو أن هناك علاقة بين الملح وبعض أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب الجلد العصبي، حسبما توصلت إليه دراسة أشرف عليها باحثون من جامعة ميونيخ.

لطالما أكد خبراء الصحة أن تناول الملح بكميات مرتفعة قد يتسبب في الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب، إذ يحث الخبراء على ضرورة التقليل قدر المستطاع من هذه المادة أو التخلي عنها بشكل كامل، وذلك من أجل التمتع بصحة جيدة.

ويبدو أن عواقب تناول الملح تزداد مع مرور الوقت والتقدم في السن. وقد أصبحت هذه المادة موضوع دراسة وبحث من طرف المهتمين بالمجال الطبي.

آخر الدراسات خلصت إلى أن النظام الغذائي الغني بمادة الملح يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالحساسية، إذ تساهم هذه المادة، التي لا تكاد تخلو أي وجبة غذائية منها، في نشأة خلايا مناعية مسؤولة عن الحساسية، وفق ما أورد موقع "بي آر24".

خلايا مناعية

وأوضحت الدراسة الصادرة عن جامعة ميونيخ الألمانية، أن الملح ينشط بعض الخلايا المناعية، الذي يمكن أن يتسبب في الإصابة بأمراض الحساسية، حيث لاحظ الخبراء أن الملح يؤدي إلى تكوين ما يطلق عليها خلايا "Th2".

وأفاد موقع إنفرانكين الألماني بأن هذه الخلايا هي مجموعة فرعية من الخلايا التائية "T"، إذ تعد هذه الخلايا جزءا من جهاز المناعة وتلعب دورا مهما في مقاومة الجسم للعدوى، بيد أن هذه الخلايا يمكن أن تلعب دورا عكسيا في حال تعرضها لخلل ما، فقد تتسبب في الإصابة ببعض الأمراض الجلدية على غرار الالتهاب الجلد العصبي.

وتابع الموقع ذاته أنه بهدف التأكد من دور الملح في تنشيط الخلايا المناعية، فحص الخبراء عينات من أشخاص يعانون من مرض التهاب الجلد التأتبي، حيث عثر الخبراء على تركيز عال من ملح كلوريد الصوديوم عند هؤلاء الأشخاص، ويزيد بـ30 مرة عن التركيز الموجود لدى الأشخاص العاديين.

في المقابل، قالت المشرفة على الدراسة كريستينا زيلنسكي "لحد الآن لم نتمكن من إثبات كيفية وصول مستويات مرتفعة من الملح إلى الجلد".

وأضافت الأستاذة بجامعة ميونيخ "لا نعرف الكثير حول ما إذا كان النظام الغذائي قليل أو عالي الملح يمكن أن يؤثر في نشأة أو تطور أمراض الحساسية".

وأكدت على ضرورة القيام بمزيد من الأبحاث في هذا المجال من أجل معرفة تأثير دور الملح بشكل كبير على أمراض الحساسية في المستقبل القريب.

كلمات دالّة:

» اقرأ ايضاً

AMAD MEDIA   أمد للاعلام
  • فيس بوك
  • تويتر
  • ار ار اس
  • قوقل +
جميع الحقوق محفوظة لـ أمد للاعلام 2019 © AMAD.PS