إلى دعاة التهجير من الوطن! 

مَن يُتابع شبكات التواصل الاجتماعية يكتشف أمرا خطيرا، وهو شيوع موجة كُره الوطن، ما يؤدي إلى هجرة الشباب، حتى أن كثيرين يُروِّجون بأن الوطن لم يعد مقرا للكفاءات، بل نقطة عبور إجبارية إلى أوطان الإبداعات الأجنبية، وعلى الشباب أن يستعدوا ليركلوا أوطانهم بأقدامهم، حتى أنَّ أحدهم وضع شعارا يقول: "هاجروا تَصحُّوا"! أيها الوطن الجميل، اغفر لم

03 فبراير 2021

الملياردير الذي مات قهرًا على غياب ترامب!

حرَّضني، إيهود أولمرت، رئيسً وزراء إسرائيل الثاني عشر أن أكتب عن، الملياردير الأمريكي الصهيوني، شلدون أدلسون، بعد موته يوم، 11-1-1-2021م، بعد الإعلان عن هزيمة، ترامب في الانتخابات الأمريكية، كان هذا الملياردير صديقا ورفيقا مقربا من، ترامب، ونتنياهو، كشف أولمرت كثيرا من الحقائق في مقالة المنشور بعد موت، شلدون أدلسون، مما جاء في المقال: "أنا

27 يناير 2021

آخر هديتين أمريكيتين لإسرائيل!

هديتان أمريكيتان قدمتهما إدارة، ترامب إلى ملكة جمال العالم (إسرائيل) قبل أن تُغادر هذه الإدارةُ البيتَ الأبيض بساعات قليلة! للأسف لم تتوقف وسائل الإعلام كثيرا عند الهديتين، ولم تُبرزا في وسائل الإعلام كخبرٍ رئيس، لكثرة الهدايا والرشاوى المقدَّمة لإسرائيل، يبدو أن عدم إلقاء الضوء الإعلامي الساطع عليهما لم يكن بمحض الصدفة، بل كان مقصودا حتى لا تُت

20 يناير 2021

مجنونان من بني رومان!

أعاد لي، الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، سيرةً  شخصية رومانية منذ زمنٍ بعيد، يرجع السببُ إلى ما جرى في مبنى ،الكابتول، حين اقتحم الرُّعاع من أتباعه مبنى الكابتول، في واشنطن، يوم 6-1-2021م، أعادت لي تلك الأحداث ذكرى شخصية تاريخية يعود تاريخها إلى السنوات الأولى من بداية التاريخ الميلادي، هذه الشخصية التاريخية  تشبهه في كثير من المواق

13 يناير 2021

بسرعة..المصادقة على بناء 800 وحدة استيطانية!

صادق نتنياهو، يوم الاثنين 11-1-2021م على بناء ثمانمائة وحدة استيطانية في الضفة الغربية، مع الاعتراف بالبؤر الاستيطانية، قبل تولي الرئيس الأمريكي، بايدن يوم 20 يناير، مع الاعتراف بالبؤرة الاستيطانية، نوفي نحميا، وهي مقامة على اغتصاب أرض قرية، إسكاكا في محافظة سلفيت! مع العلم أن المستوطنين بنوها عام 2014م بعد الاستيلاء على ثلاثين دونما، مع حرق 250

11 يناير 2021

حقيقة سوبرمانية، الموساد!  

"لماذا ينجح الإسرائيليون في تجنيد الجواسيس العرب لمصلحة إسرائيل، ولا ننجح نحن في تجنيد جواسيس إسرائيليين يعملون لأجلنا؟" سؤالٌ يتردَّد على ألسنة كثيرين من العرب والفلسطينيين، لأنهم وقعوا ضحية إعلام إسرائيلي موجه، وهو أن الخيانةَ محصورة بيننا نحن، وكأن الإسرائيليين منزَّهون، لا يخونون! الحقيقة هي أنَّ الجواسيس الإسرائيليين على دولتهم كث

06 يناير 2021

اقذفْ السَّرجَ على المُهْرِ !

سُئلتُ عن رأيي في انتشار ظاهرة هجرة الشباب الفلسطينيين، وبخاصة المبدعون منهم، وعن تفشي ظاهرة الترغيب في هجرة الشباب في وسائل التواصل الاجتماعية، وعن أثر هذه الهجرة على الوطن، قلتُ: "هناك فرقٌ بين الترغيب في السفر لكسب المهارات والرزق، هذا هو المرغوب، وبين (تهجير الشباب) من أوطانهم، هذا هو المرفوض. إن السفر لطلب الرزق واكتساب المهارات المهني

30 ديسمبر 2020

حكومة إسرائيل تسرق مخصصات الهولوكوست!

نشرتْ الإعلامية، هدار غلعاد، في يديعوت أحرونوت، 28-12-2020م تحقيقا عن التعويضات المصروفة لشاهدي الهولوكوست الأحياء: "وقَّعت ألمانيا وإسرائيل على اتفاقية عام 1992 لتأسيس لجنة تعويضات لمن بقي حيا بعد الهولوكوست، ثم قدمت الوكالة اليهودية شكوى ضد ألمانيا لزيادة مرتبات شاهدي الهولوكوست من 352 يورو إلى 850 يورو، احتجزت وزارة المالية الإسرائيلية ع

29 ديسمبر 2020

وزارات، وجمعيات، للتهجير إلى إسرائيل!

بمناسبة (كرنفالات) تهجير يهود العالم في زمن الكورونا، وغياب متابعة هذا الملف إعلاميا، وقضائيا، ودبلوماسيا، فإنني قررتُ أن أكتب عن أبرز أركان التهجير في إسرائيل، لأن هذا التهجير، ينفي صفة إسرائيل المزعومة؛ أنها واحة الديموقراطية في الشرق الأوسط، على الرغم مِن أنها تمارس أبشع جريمة في تاريخ الإنسانية، وهي استبدال الشعب الأصيل بمهاجرين جُدد، بدعوى أن

23 ديسمبر 2020

ما التطبيع الذي يُريده الإسرائيليون؟!

هل صحيح أن الإسرائيليين سيفتحون حدودهم أمام العرب من كل البلدان التي وقعوا معها اتفاقات تطبيع؟! هل قررتْ إسرائيل فجأة أن تقيم علاقات طبيعية في كل مجالات الحياة مع العرب، على غِرار العلاقات بين دول السوق الأوروبية المشتركة مثلا؟ حاولت أن أتتبع أبرز صحف الحارديم الإسرائيليين، لكي أرصد ردَّ فعل الجمهور الحريدي حول التطبيع مع العرب، فلم أجد سوى الأخ

16 ديسمبر 2020

كيف نقضي على هذا المرض الخطير؟!

وقفتُ بجانب عربة، كارو تبيع الخضروات لشراء الطماطم، وما أن انتهيتُ من اختيار الطماطم ووضعتها في الكيس البلاستيكي، مددتُ يدي بالكيس للشاب العشريني، صاحب العربة، لكنني وجدته قد ترك العربة مسرعا نحو الجدار المجاور، انحنى عند الجدار، التقط شيئا في يده، لم أتبينْهُ، ثم رفعه نحو شفتيه، قبَّله، ثم وضعه أعلى الحائط القصير. عاد وهو يقول لي: "قطع الخ

09 ديسمبر 2020

هدية مستوطنة، بسغوت لبومبيو!

زار وزير خارجية أمريكا، بومبيو مستوطنة، بسغوت المغتصبة، يوم 19-11-2020م، جاء مبعوثا من إدارة، ترامب التي انتهكت قوانين الشرعية الدولية، ومبادئ العدالة! كلُ ما سبق كان مُتوقَّعا منذ فترةٍ طويلة، غير أن مدير مصنع النبيذ في مغتصبة، بسغوت، يعقوب بيرغ، أهدى، بومبيو، هديتين، الأولى، تسمية نبيذ بسغوت باسم، (نبيذ بومبيو) على غرار مستوطنة، ترامب في الجول

25 نوفمبر 2020

خطط إسرائيلية لمواجهة حكومة، بايدن

بدأ المصنع الفكري الإسرائيلي، في إنتاج الخطط لمواجهة حكومة، بايدن، هذا المصنع مُكَوَّنٌ من منتجي الخطط، ومن المحللين السياسيين شرع في تغذية قادة السياسة الإسرائيليين بالأفكار والآراء، أما المادة الخام لهذا المصنع لها مصدران، الأول، إعادة فتح ملفات الحزب الديموقراطي الأمريكي، وذلك باستقصاء آراء مخططي خطِ الإنتاج الفكري لهذا الحزب، والثاني، وضع استرا

18 نوفمبر 2020

أخيرا، قلعة النبي داود في الجولان!

تجاوز هجوم سلطة الآثار، ووزارة الإسكان الإسرائيلية المواقع الأثرية الفلسطينية ليطال هضبة الجولان!  فقد نشرت صحف إسرائيل يوم 10-11-2020م خبرا عن اكتشاف قلعة داود في الجولان، والتي يعود تاريخها بين القرون، السابع والعاشر قبل الميلاد في مملكة(غيشور)! ملاحظة  سلطات الاحتلال الإسرائيلية تُكثف جهودها لترسيخ اغتصاب الأراضي! أرجو التدقيق

12 نوفمبر 2020

لماذا يكره يهود أمريكا ترامب؟! 

حاولتُ أن أجمع آراءَ عددٍ من يهود أمريكا البارزين، لأتمكن من الإجابة عن عنوان المقال: لماذا يكره يهود أمريكا، والدياسبورا الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب؟ ولماذا ارتفعت نسبة اليهود من منتخبي، الرئيس، جو بايدن الديموقراطي في هذه الانتخابات بصورة حادة وصلتْ إلى حوالي 77 %، أي أكثر ممن انتخبوا، هيلاري كلنتون الديموقراطية عام 2016 كانت نسبتهم 45%

11 نوفمبر 2020

فلسطين هي فقط الضحية الأولى لوعد بلفور!   

أعتدنا في الثاني من نوفمبر كل عام، أن نُردد (الوعد المشؤوم)، وغفونا منذ أكثر من قرن على وقع الجملة المشهورة المنسوبة للرئيس جمال عبد الناصر: أعطى مَن لا يملك وعدا لمن لا يستحق، لم نُغيِّر خطابنا، ولم نبلور صيغا جديدة لمواجهة مضاعفات هذه النكبة، صيغا تلائم ألفيتنا الثالثة. الحقيقة، لم تكن فلسطين هي وحدها المستهدفة من الوعد، بل كان الوطنُ العربيُ

04 نوفمبر 2020

تهجير اليهود أهمُ بنودِ المؤتمر الصهيوني الثامن والثلاثين؟! 

تابعتُ جلساتِ المؤتمر الصهيوني الثامن والثلاثين من يوم 20 أكتوبر إلى نهاية يوم 22، عام 2020 عبر شبكة الإنترنت، لأنه عُقد إلكترونيا، بسبب جائحة الكورونا، هذا المؤتمر الذي أسَّسه، هرتسل 1897م  يُمثل المؤتمرُ كلَّ يهود العالم، تجري فيه انتخابات لإعادة تشكيل اللجان، وتسليم القيادة لأعضاء جُدد، هذا المؤتمر يُعزز إسرائيل بالدعم المادي والمعنوي، ولا

28 اكتوبر 2020

اخر الأخبار