من اليأس ... الى الرجاء

حدثا .. ويوما أليما ... صعبا واسودا بحنكة نهاره وليله ... وبيوم كان حزينا بمثل هذا اليوم الاثنين ... وليس تاريخه ... والحديث عن الخامس من حزيران من العام 67 . يوم سالت فيه الدماء ... وسقطت فيه الارواح ... وهجر فيه الالاف من ابناء مدن القناة الى داخل العمق المصري . كان يوما صعبا بتاريخنا الحديث ... لكنه كان فارقا وحاسما ومتغيرا في وجهة الوطن واولو

05 اكتوبر 2020

للتاريخ .... وذاكرة الاجيال

عادة ما يكتب من قبل المؤرخين الذين يسطرون بصفحاتهم ... حول مجريات الاحداث وتتابعها ... وفي ذات الوقت مدى ارتباطها بأحداث أخرى ... لان هناك الكثير مما نشاهده قد يخرج باستخلاصات ونتائج ... اكثر وضوحا بقادم الزمن ... كما ان هناك من الموضوعات التي يكتب عنها ونجد انفسنا ... قد اصبنا او اخطأنا بالرأي حولها . مما يجعل التاريخ صادقا ... أمينا ... في اقو

25 سبتمبر 2020

سفينة العرب .... أين تبحر ؟؟؟!!!

العرب أمة واحدة ... من المحيط حتى الخليج ... يجمعهم أكثر مما يفرقهم ... تاريخ جغرافيا ثقافة ودين ... ودماء سالت على ثرى الوطن العربي الكبير عبر كافة المراحل والمحطات التاريخية ... ومن كافة الجنسيات والاديان . نحن العرب قبلنا ام رفضنا ... بسفينة واحدة.... حتى وان كانت ليست بشراع واحد .... فمهما اجتهدنا ... اختلفنا ... تعددت مشاربنا ... فنحن بداخل ا

22 سبتمبر 2020

لا ... قرار اخر

مصر وواجب الدفاع عنها ... حمايتها وصيانتها من كل سوء يمكن ان يدبر لها ... او أي مخطط لأهل الشر ... من الكارهين المتربصين المخططين ... لوقف عجلة الحياة والتنمية والتطور . لا قرار أخر ... ولا خيار بديل ... وهو خيار مقدس وجودي وطني انساني ... يعبر عن عمق الانتماء الحقيقي ... كما يعبر عن الولاء الاصيل والمتجذر ... بجذور الارض والتاريخ والثقافة ... متج

19 سبتمبر 2020

نلوم انفسنا ... وليس غيرنا !!!

قد نأخذ منحى جديد ... لكنه ليس غريبا ... ومتعارضا مع الكثير مما كنا نقوله ... ونكتب عنه بالعشرات من المقالات ... وعبر العديد من المواقع والصحف والمجلات . ولأننا لا نقرأ ... وليس من المفيد ان نتحدث عن تاريخ ما قمنا بكتابته ... او ما حذرنا منه ... فالأفضل ان نتحدث من منطلق اليوم ... مع شواهد التاريخ واحداثه ومنعطفاته ... والتي ندلل من خلالها ... ع

14 سبتمبر 2020

لا احد فوق القانون

نعم .... والجميع تحت طائلة القانون والمحاسبة وليس هناك من أحد فوق القانون ... هكذا يجب ان تنظم العلاقات داخل المجتمع وفق القانون العام والدستور في اطار الدولة ومؤسساتها والتي تخدم قواعد العلاقة القانونية ما بين الحكومة ومؤسساتها .... والشعب صاحب المصلحة في تنظيم القواعد القانونية بما يحمي الجميع ويحدد حدود العمل ومكتسباته . القانون العام المنظم لع

08 سبتمبر 2020

الامناء العامين ... واللجان !!!

انتهى اجتماع الامناء العامين للفصائل الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيس دولة فلسطين ... وما استمعنا اليه من خطابات عديدة كانت بدايتها الافتتاحية كلمة الرئيس محمود عباس والتي كانت شاملة وواضحة في توجهاتها وصوابية موقفها حيث أكد الرئيس عباس على العديد من النقاط ومنها :- اولا :- منظمة التحرير الفلسطينية م

04 سبتمبر 2020

الازمات تزداد !!!!

على الدوام نأمل بأن نكتب بما يفرح القارئ ... وبما يسعد القلوب ويعزز الآمال بالغد الافضل !!! لكنها الحقيقة المرة والتي لا نستطيع التهرب منها ... مهما امتلكنا من بلاغة الكلام ... واستخدام المفردات ... وتهيئة الاجواء بما يثلج الصدور ويفرح القلوب . الحقيقة أن الازمات تزداد !!! وان الحلول والامكانيات عاجزة عن ايجاد الحلول الجذرية لتلك الازمات .... ف

28 اعسطس 2020

ليس الامر بهذا الحد !!!

حظر ومنع للتجوال والتحرك ... وابقاء الناس داخل منازلهم حفاظا على سلامتهم ... يعتبر اجراءا صحيحا .. في ظل هذا الوباء الذي خرج عن اطار المحجورين بأماكن الحجر ... اضافة لما يتم اتباعه من فصل المحافظات عن بعضها البعض وما يتخذ من اجراءات من الجهات ذات الاختصاص للحد من الانتشار ومواجهة الوباء بحسب البرامج والبرتوكولات الصحية والوقائية المتبعة بهذا الخصوص

26 اعسطس 2020

الفشل ... والمخاوف !!!!

من حقنا ان نغوص بأدق التفاصيل ... وان نفكر بما نحن عليه ... وما وصلنا اليه ... من خلال الاطلاع على الاسباب الحقيقية من وراء هذا الفشل والضعف العام وقلة الحيلة ... وعدم القدرة على حسم المواقف وصياغتها وفق الاولويات والمصالح العربية وبما يخدم الشعوب ويعالج ازماتها ويواجه تحدياتها . الفشل ربما تكون كلمة كبيرة ... وذات تأثير سلبي ... ولها نتائجها ال

23 اعسطس 2020

سأكتب عن لبنان

سأتجاوز صورة المشهد الكارثي وما حدث من دمار وغبار ..وما سقط من قتلي وجرحي وما تم تدميره من مباني وبنيه تحتيه ...تاركا ما حدث بتساؤلاته العديدة واجاباته الغائبة وما يحيط المشهد من ألام وأحزان لا يتسع المجال للحديث عنها وحولها . بلد صغير بمساحته وتعداد سكانه ...لكنه كبير بقيمته حضارته وجمال طبيعته التي يعيشها الانسان كما الطيور المغردة والجبال التي

06 اعسطس 2020

اخر الأخبار