أبو عمار... جهاد وشهادة ومشروع مستنير

يموت الخالدون بكل فج، ويستعصي على الموت الخلود. ها هو قلمي مرة أخرى يشق دروبه عبر سطور الصفحات، مهرولاً أمام فؤادي الذي يكابد أمراً مهولاً، وسويداء القلب اكتوت بنار شب لظاها، ودموع جرت دماً، مطرقة خجلاً وهي تنازع مع الروح حزناً مع هتاف من بقايا امة تنتحب لوعة، برحيل رمز فلسطين وفينقها وسيدها وقائدها ورئيسها الشهيد الكبير ياسر عرفات، ذلك الرحيل ا

09 نوفمبر 2020

لا تخرقوا المركب الفلسطيني من الوسط

أصبح الحوار في وطننا المجروح شرط من شروط حل الأزمة الوطنية السياسية الراهنة، ولكثرة تداول هذا المصطلح المسمى بالحوار، حتى أصبح يحتاج إلى تعريف، فالمقصود من الحوار هنا، هو أن تجلس الأطراف المنقسمة مع بعضهما البعض وبدون وساطات، ويتفاهموا عبر الحديث المباشر بالهم الوطني المتمثل بالانقسام البغيض، والوضع المتدهور اقتصاديا والبطالة والفقر والجوع وقطع الت

17 اكتوبر 2020

العبور الآمن لمستقبل فلسطيني أفضل

لا تزال الساحة الداخلية في الوطن الفلسطيني تعج بالكثير من الخلافات والمشاكل التي اثرت بشكل سلبي على حياة المواطن الذي ادرك ان المصالح والمكاسب الفصائلية والحزبية اهم ما يشغل المتنفذون والساسة الذين ابتعدوا عن هموم ومشاكل الوطن والمواطن، فالتناحر والتجاذبات والمهاترات والإتهامات بين هذا الفصيل أو الحزب أو ذاك قد تحول الى عداء شخصي بين قادة ومسؤولي ا

06 اكتوبر 2020

خارطة طريق للبناء الوطني الفلسطيني !!!

هل نحن بحاجة الى جراحة سياسية قوامها تصحيح المسار الوطني الديمقراطي؟ سؤال كبير بحجم ما خلفه الماضي؛ للحاضر والمستقبل من أزمات ومشكلات، ومن المؤكد أن الإجابة عنه، ليست يسيرة لكنها ممكنة! بدءا، فإن الحوار كأسلوب حضاري، يتم اللجوء إليه لحل الإشكاليات المطروحة، لتجاوز العقبات القائمة، وتذليل الصعاب بين كافة الأطراف، وفقا لضوابط ومؤهلات، حسب ظروف الزمان

30 سبتمبر 2020

خارطة طريق للبناء الوطني الفلسطيني !!!

هل نحن بحاجة الى جراحة سياسية قوامها تصحيح المسار الوطني الديمقراطي؟ سؤال كبير بحجم ما خلفه الماضي؛ للحاضر والمستقبل من أزمات ومشكلات، ومن المؤكد أن الإجابة عنه، ليست يسيرة لكنها ممكنة! بدءا، فإن الحوار كأسلوب حضاري، يتم اللجوء إليه لحل الإشكاليات المطروحة، لتجاوز العقبات القائمة، وتذليل الصعاب بين كافة الأطراف، وفقا لضوابط ومؤهلات، حسب ظروف الزمان

28 سبتمبر 2020

عندما يكذب المسؤول !!!

الكذب صفة ذميمة وصاحبها شخص منبوذ، والذي يُمارس الكذب ويَعرف عنه الآخرون هذه الصفة يُقابل بالغبن وبالاستياء والتهميش والإقصاء، ويفقد ثقة المحيطين به والقريبين منه، هذا على المستوى العام فالثقافة السائدة في مجتمعنا الفلسطيني، تُقصي الأشخاص الذين يمارسون هذا الفعل وتضعهم في أدنى مراتب السُّلم الاجتماعي، لكن هناك كذب آخر يرتدي لبوس المسؤولية والعطاء و

19 سبتمبر 2020

خارطة طريق لنهضة إصلاحية شاملة

كثيرة هي المشاكل والازمات التي يعانيها الفلسطينيون، وكثيرة هي الحلول والمعالجات التي طرحت طيلة الاعوام المنصرمة للتغلب على تلك المشاكل والازمات، ولكن متغيرات حقيقية يعتد بها ويلمس المواطن ابعادها وانعكاساتها على الواقع لم تحصل حتى الان، ومازال المعنيون بزمام الامور يطرحون حلولا ومعالجات تبدو ترقيعية وشكلية ووقتية تغيب عنها الرؤية الاستراتيجية العمل

18 اعسطس 2020

خارطة طريق لنهضة إصلاحية شاملة

كثيرة هي المشاكل والازمات التي يعانيها الفلسطينيون، وكثيرة هي الحلول والمعالجات التي طرحت طيلة الاعوام المنصرمة للتغلب على تلك المشاكل والازمات، ولكن متغيرات حقيقية يعتد بها ويلمس المواطن ابعادها وانعكاساتها على الواقع لم تحصل حتى الان، ومازال المعنيون بزمام الامور يطرحون حلولا ومعالجات تبدو ترقيعية وشكلية ووقتية تغيب عنها الرؤية الاستراتيجية العمل

17 اعسطس 2020

المواطن في واد والمسؤول في واد آخر !!!

احتار المواطن الفلسطيني بطريقة صنع الازمات التي تتوالى تباعا ومن ازمة الى ازمة حتى قيل ان في الوطن الفلسطيني بين ازمة وازمة ازمة، ومن المضحك المبكي ان المسؤولين الفلسطينيين يريدون ويطلبون موقف من المواطن وخاصه في مشاكلهم المفتعلة التي هي بالأساس تصب في مصلحتهم ولا تصب في مصلحة المواطن والذي يعاني ما يعاني من فقدان الامن والخدمات والذي اصبح شغله الش

11 اعسطس 2020

العيد الفلسطيني ليس سعيد !!!

عندما يأتي العيد تداهم الاحزان والهموم رأس الفقراء وخاصه اطفالهم، وطبعا لا اقصد الاطفال الذين ولدوا وفي فمهم معلقه من ذهب ولا الذين يلعبون بالآيبادات ويرتدون الملابس الغالية ويركبون السيارات الفارهة، وانما انا اقصد الاطفال الذين لم ينعموا بطفولتهم ولم يهنئوا بها، اولئك الذين مازالوا يحلمون بتذوق كعك العيد أو قطعه من الشوكولاته. هنا اطفال لا يعرف

31 يوليو 2020

حان وقت العمل !!!

تأخر الإتفاق الفلسطيني الفلسطيني بين كبريات الفصائل الفلسطينية فتح وحماس، كثيرا في الوصول إلى ما تم الإتفاق عليه مؤخرا، ولكن يأتي هذا الإتفاق التاريخي خير من أن لا يأتي. هذا الإتفاق وهذه المصالحة والتي ستسعد الجماهير الفلسطينية التي إكتوت بنيران الاقتتال العمياء والإنقسام الضرير بين رحى الوطن الواحد. فحالة من الترقب تنتاب الجماهير لتوقيع المصالحة

23 يوليو 2020

للقضاء على الفساد ومعاقبه الفاسدين !

المشكلة الحقيقة اليوم في الوطن، ليست بالفساد بحد ذاته بل المشكلة في شرعنة الفساد وإضفاء الشرعية بطرق مبتكرة وغاية في الاحتراف، لكن مهما حاول الفاسد من أن يقنع نفسه بأن عمله شرعي وقانوني، يبقى القانون والشرع والعقل والمنطق كفيل في تمييز الصواب من الخطأ. وهنا يجب تثبيت ملاحظة مهمة وهي أن كشف عملية الفساد لا تتم بسهولة، لأن الفاسد محترف ومراوغ، وبالت

12 يونيو 2019

أبو علي شاهين ومشروعة الوحدوي!

الرجال أنواع، رجل يعيش وينتهي بلا أثر يذكر، ورجل ينتهي بأثر محدود، ورجل ينتهي جسده ويتجاور بآثاره حدود الزمان والمكان، وهنالك بعض الرجال يتعدّى تأثيرهم دائرتهم الشخصية لينتقل إلى دوائر واسعة ذات أبعاد وأفق اقتصادية أو اجتماعية أو سياسية أو فكرية أو ثقافية، وقد نشهد بعض المؤثّرين ممن برعوا في جانب واحد من الجوانب المذكورة، إلا أن المتابع بسعة إطلاعي

30 مايو 2019

السياسيين وفقراء فلسطين !!!

ربما هذا شهر رمضان الفضيل رقم أربعة وعشرون يمر على الجماهير منذ عودة السلطة الوطنية الفلسطينية وتشكيل الحكومات تلو الحكومات، ولحد الآن ولم يتغير شيء بالنسبة للفقراء والمسحوقين في الوطن الفلسطيني، ولا نظن أن هناك تغييرا حصل في تحسين أوضاع كل الشعب الفلسطيني بشكل عام والفقراء بشكل خاص، والتغيير الوحيد الذي حصل هو يخص الساسة فقط في الوطن، وثرائهم الفا

15 مايو 2019

اخر الأخبار