الخارجية الإيرانية تنفي إدعاءات الدفاع الأمريكية حول إحتجاز ناقلة نفط بريطانية

09:35 2019-07-11

أمد / طهران - وكالات: نفى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ادعاء بريطانيا محاولة البحرية الإيرانية احتجاز ناقلة نفط تابعة لبريطانيا عند مضيق هرمز، معتبرا أن هذه ادعاءات لندن حول هذا الأمر "ليس لها قيمة".

ونقلت وكالة "ايرنا" الرسمية عن ظريف قوله الخميس:" على ما يبدو عبرت الناقلة البريطانية من المضيق، ما ادعوه و تكلموا عنه حول ناقلة النفط البريطانية إجراء يزيد من حالة التوتر وهذه الادعاءات ليس لها قيمة".

وتابع ظريف:" أن مثل هذه الادعاءات تكررت كثيرا حتى الآن، وبالتأكيد نفى الحرس الثوري الإيراني هذه الادعاءات لكن عادة ما يتم التحدث عن مثل هذه الادعاءات للتغطية على نقاط الضعف لديهم".

وكان مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، قد صرح أن 5 قوارب يعتقد أنها تابعة للحرس الثوري الإيراني، اقتربت من ناقلة نفط بريطانية في الخليج.

وأضاف المسؤول: أن "الزوارق الإيرانية طلبت من الناقلة التوقف في المياه الإيرانية، لكنها انسحبت بعد تحذير من سفينة حربية بريطانية لها عبر اللاسلكي". بحسب ما أفادت "رويترز".

وكان قائد في الحرس الثوري الإيراني هدد، باحتجاز سفينة بريطانية، ردا على احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية لناقلة نفط إيرانية عملاقة في جبل طارق، لمحاولتها نقل نفط إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي.