محدث- إصابات بالاختناق جراء اعتداء جيش الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية

16:12 2019-07-19

أمد/ قلقيلية: أصيب 22 شابا، برصاص الاحتلال المعدني والاعيرة الاسفنجية  بينهم صحفيين، ‘ضافة إلى عشرات حالات الاختناق الشديد بعد قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان، والتي خرجت تنديدا بجريمة استهداف الاحتلال، للطفل عبد الرحمن شتيوي الأسبوع الماضي بعيار متفجر في الراس.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأن ما يسمى بقوات حرس الحدود اقتحموا البلدة، واعتلوا ـسطح منازل المواطنين، وأطلقوا وابلا كثيفا من الرصاص المعدني والاعيرة الاسفنجية السوداء وعشرات قنابل الغاز ، مما أدى إلى وقوع 40 اصابة من بينهم 18 إصابة بالاختناق وعولجت جميع الحالات ميدانيا من قبل طواقم الهلال الأحمر، والخدمات الطبية العسكرية.

وأكد شتيوي، أن مواجهات عنيفة جدا تصدى خلالها الشبان بالحجارة، لما يسمى بجنود حرس الحدود واجبروهم على التراجع رغم محاولاتهم العديدة لاقتحام البلدة.

وشارك في المسيرة التي انطلقت تنديدا بجريمة استهداف الطفل شتيوي 10 سنوات، عضو تنفيذية المقاطعة واصل أبو يوسف، ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، والأب عبد الله يوليو، وعضوا المجلس الثوري عبد الاله الأتيرة، وموفق مطر وعضو المكتب السياسي لجزب الشعب خالد منصور  وقادة لجان المقاومة الشعبية في الضفة، والمئات من ابناء البلدة وعدد من المتضامنين الاجانب والنشطاء الاسرائليين.

وسبق انطلاق المسيرة مؤتمر صحفي، استنكر فيه المتحدثون بجريمة استهداف الطفل شتيوي برصاص قوات الاحتلال، مؤكدين النية لتقديم ملف قانوني لمقاضاة جيش الاحتلال الذي استهدف هذا الطفل، كما طالبوا عموم شعبنا بضرورة تصعيد المقاومة الشعبية حتى تحقيق الاستقلال.

اخر الأخبار