المعارضة السودانية: مشاورات أديس أبابا ليست لتقسيم المقاعد

تابعنا على:   21:42 2019-07-22

أمد/ الخرطوم- وكالات: ذكر تجمع المهنيين السودانيين، إن "المشاورات الجارية حالياً في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، ليست لمحاصصات أو تقسيم المقاعد".

وأضاف التجمع، في بيان إن قوى الحرية والتغيير، إنها "تسعى خلال المشاورات مع الجبهة الثورية، التي تضم جماعات مسلحة  للترتيب لعملية سلام شاملة، ومرضية لجميع أطراف الفترة الانتقالية".

وأكد البيان على أن المشاورات هي من أجل ضمانات والتزامات مستحقة؛ لشعوب السودان التي استتنزفتها الحروب حسب تعبيرها حسب تعبيره".

ولفت إلى أن معالم الثورة لا تكتمل إلا بتحقيق السلام الشامل، والعادل الذي ينصف جميع السودانيين، خصوصاً في مناطق النزاع حسب تعبيره.

وانطلقت في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، يوم السبت، مشاورات رسمية واسعة بين الجبهة الثورية التي تضم حركات مسلحة وقوى إعلان الحرية والتغيير، بحضور الوسيط الإفريقي محمد الحسن ولد لبات، فيما أعلنت لجنة العمل الميداني لقوى التغيير جدولا جديدا للفعاليات خلال الأسبوع الجاري.

اخر الأخبار