المغرب: اللجنة المركزية للتقدم والاشتراكية تؤيد قرار الانسحاب من الحكومة

تابعنا على:   08:11 2019-10-05

أمد/ الرباط - وكالات: أقرت اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية (الشيوعي)، قرار المكتب السياسي الخروج من الحكومة، التي يقودها حزب العدالة والتنمية الإسلاموي، وذلك خلال الجلسة الاستثنائية المنعقدة مساء الجمعة.

وبعد نقاش دام عدة ساعات، اليوم الجمعة، صوت أعضاء اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بأغلبية ساحقة لصالح الخروج من الحكومة. وأيد 241 عضوا في اللجنة المركزية القرار مقابل 34 صوتا ضده، بينما امتنع ستة أعضاء عن التصويت.

وكان المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية قرر، يوم الثلاثاء الماضي، الانسحاب من الحكومة ودعا اللجنة المركزية إلى حسم الموضوع.

وذكر موقع "لو360" الإلكتروني، أن المكتب السياسي للحزب اليساري المغربي أعلن في بداية الشهر أنه قرر، بأغلبية كبيرة، الانسحاب من الحكومة، في انتظار قرار اللجنة المركزية للحزب، أعلى هيئة لصنع القرار بعد المؤتمر الوطني.

تجدر الإشارة إلى أن حزب التقدم والاشتراكية يمتلك حقيبتين في حكومة العثماني، والتي يقودها حزب العدالة والتنمية.

وفي يوليو الماضي، دعا العاهل المغربي، الملك محمد السادس، في خطاب العرش، إلى تعديل حكومي وطلب تقديم شخصيات جديدة لشغل المناصب الحكومية. ومن المقرر إتمام تشكيل حكومة جديدة، قبل 11 أكتوبر الجاري.

اخر الأخبار