البنتاغون: القوات الأمريكية لن تشارك في إقامة المنطقة الآمنة بسوريا

تابعنا على:   21:27 2019-10-18

أمد/ واشنطن- وكالات: ذكر وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، يوم الجمعة، إن القوات الأمريكية لن تشارك في إقامة المنطقة الآمنة بسوريا.

وأضاف إسبر: "الجيش الأمريكي يواصل انسحابا مدروسا من شمال شرق سوريا"، مؤكداً أنه "أبلغ نظيره التركي بضرورة التزام تركيا باتفاق سوريا".

ولفت إلى أنه "يتوقع أن تضمن أنقرة سلامة الناس في منطقة سيطرتها".

وفي وقت سابق، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم الجمعة، إن تركيا تهدف إلى إقامة 12 موقع مراقبة في منطقة آمنة مزمعة بشمال سوريا، وإنها سترد إذا ارتكبت الحكومة السورية أي خطأ في المنطقة.

وتابع أردوغان إن "مليوني لاجئي يمكن توطينهم في "المنطقة الآمنة" إذا شملت مدينتي دير الزور والرقة". 

وأردف: "تركيا سترد على الحكومة السورية إذا "ارتكبت أي خطأ".

وكانت الحكومة السورية، تحركت إلى بعض المناطق التي خرجت منها وحدات حماية الشعب بالفعل.

واتفقت أنقرة مع واشنطن، يوم الخميس، على وقف عمليتها في شمال سوريا ضد وحدات حماية الشعب الكردية، مقابل انسحاب الوحدات من المنطقة الحدودية.

وتستضيف تركيا 3.6 مليون لاجئ فروا من الحرب المستمرة، منذ ما يقرب من 8 سنوات في سوريا.