رئيس تشيلى"سيباستيان بنيرا" يدعو لتعديل وزارى مع استمرار الاحتجاجات

تابعنا على:   21:52 2019-10-26

أمد/ سانتياغو: دعا رئيس تشيلي سيباستيان بنيرا، يوم السبت، لإجراء تعديل وزاري كبير في محاولة لتهدئة الاحتجاجات الحاشدة المستمرة منذ أسبوع بسبب التفاوت الاجتماعي.

ويأتي هذا الإعلان بعدما احتشد نحو مليون من مواطني تشيلي الليلة الماضية في احتجاج سلمى للمطالبة بإجراء إصلاحات للنموذج الاقتصادي الذى يتبعه هذا البلد.

وقال بنيرا للصحفيين في قصر لا مونيدا الرئاسي "أخطرت جميع وزرائي بتشكيل حكومة جديدة (قادرة على) الوفاء بالمطالب الجديدة".

كانت المظاهرات قد اندلعت في تشيلي احتجاجا على زيادة أسعار المواصلات العامة وتحولت إلى أحداث شغب أسفرت عن مقتل 17 شخصا على الأقل. واعتقلت السلطات أكثر من سبعة آلاف شخص. وتجاوزت قيمة خسائر الشركات في تشيلي بسبب الاحتجاجات 1.4 مليار دولار.

وأعلن بنيرا في وقت سابق حالة الطوارئ في معظم أنحاء البلاد وأمر بأن يتحمل الجيش مسؤولية حفظ الأمن في العاصمة سانتياغو وعدد من المدن الأخرى، قائلا إن البلاد "في حالة حرب" مع مخربين.

وأثارت هذه الإجراءات حفيظة الكثيرين في تشيلي والذين رأوا أن أقوال وأفعال بنيرا تعيد إلى الأذهان حقبة الحكم العسكري القاتمة للدكتاتور أوجستو بينوشيه.

وقال بنيرا للصحفيين اليوم السبت إنه سيلغى حالة الطوارئ مساء يوم الأحد تزامنا مع بدء تراجع وتيرة العنف والنهب.

كلمات دلالية

اخر الأخبار