بعد جلسة مع نتنياهو..

وزير جيش الاحتلال "بينيت": سنحاسب الجهاد على قراراتها في الساعات القادمة

تابعنا على:   17:11 2019-11-13

أمد/ تل أبيب: هدد وزير جيش الإاحتلال بعد انتها جلسة مع بينامين نتنياهو، حركة الجهاد قائلا: " سنحاسبها على قراراتها في الساعات القادمة"
ونقلت وسائل الإعلام العبرية،تصريحات ووزير الجيش بينيت: الجهاد يريد ان يجر قطاع غزة لاضرار اكبر بذلك بكثير
قررنا وخرجنا يقرارات شديدة" مؤكدا، سنقوم بتكثيف الهجمات خلال الساعات القادمة وستتحمل الجهاد المسئول
ومن جهته قال نتنياهو من مقر القيادة الجنوبية في محيط غزة: "لا نرغب بالتصعيد لكن سنفعل كل شيء لاستعادة الأمن، متابعاً نحن في خضم حملة ونتخذ خطوات أخرى.
وأضاف نتنياهو "نأمل أن تكون حملتنا قصيرة ونحن يمكننا الوصول "للإرهابيين" حتى ولو اختبئوا خلف المدنيين لن يكون أحد محصن" حسب زعمه.

تشير تقديرات الجهات الأمنية الإسرائيلية إلى أن جولة التصعيد الحالية في قطاع غزة، التي نشبت في أعقاب اغتيال إسرائيل للقيادي العسكري في حركة الجهاد الإسلامي الفلسطيني في القطاع، بهاء أبو العطا، فجر أمس الثلاثاء، ستستمر بضعة أيام، وذلك في حال لم تشارك حركة حماس في القتال. والادعاء في إسرائيل هو أن الغارات والقصف في القطاع يستهدف مواقع الجهاد فقط، من أجل عدم جرّ حماس إلى جولة القتال.