رداُ على تهم الفساد

نتنياهو يعتبرها انقلاب.. وساسة يغردون: يوم حزين على إسرائيل وعليه أن يستقيل فوراً

تابعنا على:   21:15 2019-11-21

أمد/ تل أبيب: غرد قادة ومسئوليين اسرائيليين مساء يوم الخميس، بجمل "يوم خزين على اسرائيل"، وذلك بعد تقديم لوائح اتهام بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وفي أول تعليق على اتهامه، رفض رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو التهم الموجهة له في لوائح الاتهام التي قدمت بحقه من قبل المستشار القضائي للحكومة، وقال ان لوائح الاتهام تهدف الى الإطاحة به، ويشكك في التهم الموجه له، معلنا انه لن يسمح للكذب ان ينتصر وسيواصل قيادة الدولة.

وقال نتنياهو انه قدم الكثير من اجل وحارب وأصيب من اجل اسرائيل، وناضل "من اجل الدولة في السنوات الأخيرة في الساحات الدولية لتحويل إسرائيل الى قوة عالمية، وانا فخور بانجازاتنا"

وقال نتنياهو ان يحترم جدا سلطات القضاء في إسرائيل والذين حظوا بسمعة جيدة في العالم، لكنه من جهة أخرى قال ان هناك امر ليس بالجيد يحدث مع رجال الشرطة والمدعين العامين، ووصف ما جرى بالانقلاب السلطوي ضد رئيس الحكومة وان عملية التحقيق كانت ملوثة ومتحيزة، مشيرا الى ان قرار مندلبيط نشر اليوم وبسرعة بتوقيت سياسي حساس.

واعتبر نتنياهو ان الحقائق امامه توضح الى أي مدى عملية تقديم التهم ضده مرتبطة باعتبارات اجنبية بهدف اسقاط رئيس حكومة اليمين.

وتابع نتنياهو": "أتوجه لكم للمناصرين والخصوم السياسيين المعتدلين بانه من اجل ان تبقى دولتنا يجب ان نكون بنظام القانون محصن ويحظى بثقة" مؤكدا ان "عملية التحقيق معه كانت ملوثة وتضمنت تهم ملفقة وخلق مخالفات جديدة وان تطبيق القانون يجري بصورة انتقائية، مشيرا الى ان الشرطة قامت بابتزاز الشاهد الملكي بالملف 4000. 

وطالب نتنياهو بالتحقيق مع المحققين ووصف ان عملية التحقيق معه ملوثة، مشككا بالأدلة التي استندت عليها لوائح الاتهام.

وقال منافس نتنياهو على رئاسة الحكومة رئيس "حزب أزرق أبيض" بيني غانتس في تغريدة له عبر تويتر، إنّه " "يوم حزين جدا لـ "إسرائيل".

وأوضح وزير الجيش الإسرائيلي السابق رئيس حزب "اسرائيل بيتنا"، أفيغدور ليبرمان، أنّه يوم صعب ل "إسرائيل"، علينا أن نسمح بسير العدالة، وكذلك يجب منح نتنياهو الفرصة لإثبات براءته أمام المحكمة.

كما تعرض  نتنياهو بعد تقديم لوائح الاتهام ضده، من قيادات الأحزاب السياسية، حيثُ أكد الرجل الثاني بحزب "كحول لفان" يئير لبيد: "نتنياهو لا يستطيع الاستمرار كرئيس وزراء، ويجب أن يستقيل فورا".

وتابع، رئيس  حزب العمل عمير بيرتس: "على محكمة العدل العليا، الإعلان عن عدم قدرة نتنياهو على أداء مهامه كرئيس وزراء".

وأكد النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة بأن نتنياهو الغ

وكتب مراسل القناة 12 العبري، لدى نتنياهو عدة خيارات.

1. العودة إلى المنزل - وقال انه لن يفعل ذلك. 
2. الذهاب إلى الحرب - ووفقًا للتجربة السابقة ، هذا ما سيفعله.

ومن جهته قال شاي كوهين، لم يفت الأوان على الإطلاق عملية عسكرية برية على قطاع غزة.

وعقب عميت سيجال، القرار المرجح هو شن نتنياهو حرب على غزة.

وعلق مؤتمر رؤساء المنظمات اليهودية في الولايات المتحدة بشأن لوائح اتهام نتنياهو: "من الواضح أن التصريحات التي أدلى بها المدعي العام  في إسرائيل مقلقة للغاية، لا يوجد أحد فوق القانون".

بدورها، نشرت القناة "2" العبرية، استطلاع رأي جديد بعد تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، جاء فيه "46% من الجمهور الإسرائيلي، قالوا إن على نتنياهو الاستقالة، مقابل 30% قالوا إن عليه البقاء بمنصبه، بينما قال 17% من الجمهور، إن عليه الخروج بسبب عدم مقدرته على آداء المهمة".

وحذّر عودة من أن نتنياهو سيفعل كل شيء للخروج من ورطته، وأولها عدوان عسكري خلال الأشهر القادمة قبل الانتخابات القادمة، ودعا عودة كل القوى العاقلة والرأي العام أن يمنعه من ذلك.

وطالب عودة المستشار القضائي للحكومة أفيحاي مندلبليت منع نتنياهو من الترشّح للانتخابات القادمة بموجب القانون!

اخر الأخبار