بعد الاعتداء على خيمتهم...رام الله: اشتية يدعو الأسرى المعتصمين لاجتماع في مكتبه

تابعنا على:   11:41 2019-11-26

أمد/ رام الله: دعا رئيس حكومة رام الله د. محمد اشتية، وفدا من الأسرى المحررين المعتصمين في مدينة رام الله، للمطالبة بإعادة صرف رواتبهم المقطوعة، للاجتماع في مكتبه ظهر يوم الثلاثاء.

وأشار اشتيه، إلى أنه سيبحث مع الوفد مطالبهم وتفاصيل أزمتهم المتراكمة منذ سنوات، للوصول إلى حل لها.

واعتدت أجهزة أمن سلطة رام الله فجر يوم الثلاثاء، على خيام الأسرى المحررين المقطوعة رواتبهم، وسط مدينة رام الله، بالضفة الغربية المحتلة.

وأفادت الأسرى المحررين في بيان صدر عنهم ووصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، أنّه "عند الساعه الثانية والنصف فجراً، داهمت قوة من أجهزة أمن سلطة رام الله، خيمة الأسرى المحررين المعتصمين وسط مدينة رام الله وقاموا بهدم الخيام ومصادرة أدواتهم. 

وأضاف الأسرى المضربين، أنّ "أمن سلطة رام الله، اعتقلوا كل من المحامي عبد الرازق العاروري وايهاب السده و محمد عديلي ومحمد الجعبري واربعتهم مضربين عن الطعام لليوم السابع عشر، وقاموا باختطافهم و وضعهم في العراء، بالقرب من مشفى الاستشاري في ضاحية الريحان".

وقالوا، إنّ "أمن سلطة رام الله قاموا باعتقال والاحتكاك مع الأسير المحرر المضرب عن الطعام سفيان جمجوم واقتياده إلى جهة مجهولة، وصادروا حاجيات الأسرى المحررين والاعتداء على مركبة المحامي عبد الرازق العاروري عبر إفراغ اطاراتها من الهواء.