متحدثا عن شكوك حول إسقاط الطائرة الأوكرانية.. ترامب: "بمقتل سليماني حيدنا وحشا كاسرا"

تابعنا على:   19:24 2020-01-09

أمد/ واشنطن: قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن قائد "فيلق القدس" الإيراني، اللواء قاسم سليماني، الذي قتلته الولايات المتحدة، كان "وحشا كاسرا" وخطط لتفجير إحدى السفارات الأمريكية.
وتابع ترامب، في كلمة ألقاها يوم الخميس في البيت الأبيض، ردا على سؤال حول اغتيال سليماني: "حيدنا وحشا كاسرا. وتمكنا من القضاء عليه".
وأضاف ترامب: "هذا الأمر كان يجب أن يحدث منذ زمن طويل. وفعلنا ذلك لأهم أرادوا تفجير إحدى سفاراتنا".
وأكد إنه يؤمن بضرورة توسيع حلف الأطلسي ليشمل الشرق الأوسط، لافتا إلى أن العقوبات على إيران أُقرت بالفعل وستعلنها وزارة الخزانة.
وأضاف الرئيس الأمريكي أن الطائرة الأوكرانية ربما أسقطت بالخطأ في إيران. لافتا إلى أن الاتفاق النووي منح إيران أموالا كبيرة واستخدموها في زعزعة الاستقرار في المنطقة.
وحمل الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" مسؤولية رفض منح أعضاء الكونجرس كافة المعلومات بشأن قتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.
وقال ترامب إن البنتاجون هو الذي رفض منح أعضاء الكونجرس كافة المعلومات حول اغتيال سليماني لكنهم حصلوا على ما هو كافٍ.
وكان الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبيرج، قال إن نظام الدرع الصاروخية للحلف في رومانيا جمع معلومات مهمة خلال الضربات الصاروخية الإيرانية على أهداف عسكرية أمريكية في العراق.
وقال ستولتنبيرج، خلال مؤتمر صحفي عقده مع رئيس وزراء رومانيا، لودوفيك أوربان: إن "نظام الدفاع الصاروخي في مدينة ديفيسيلو عمل بشكل اعتيادي خلال هذه اللحظات وزود الحلف بمعلومات قيمة أثناء الضربات الإيرانية".
وفي ِشأن منفصل،ذكر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن لديه شبهات معينة بشأن الطائرة الأوكرانية المنكوبة في إيران، معتبرا أن "شيئا مرعبا" حصل ويمكن أن أحدا ارتكب خطأ.
وقال: ردا على سؤال حول القضية: "لم أكن أريد أن أتحدث عن ذلك، لكن لدي شبهات معينة حول ما حدث. ويمكن أن أحدا ارتكب خطأ".
وأضاف الرئيس الأمريكي أنه لديه شعور بأن "شيئا مرعبا حصل" للطائرة الأوكرانية، مشيرا إلى أنه شخصيا لا يعتقد أن سبب الكارثة يعود إلى خلل فني، لكنه لم يوضح موقفه، لافتا إلى ضرورة انتظار تحليل بيانات الصندوقين الأسودين.