" نسرين طافش" تنفى انضمامها لـ"The Voice Kids"بديلة لنانسى عجرم بعد الأزمة الحالية

تابعنا على:   15:47 2020-01-13

أمد/ انتشرت خلال الساعات الماضية شائعات حول استبدال الفنانة نانسي عجرم في برنامج ذا فويس كيدز "The Voice Kids"، حيث تحل محلها الفنانة نسرين طافش، وساعد على انتشار الشائعة الإشارة إلى أن السبب في ذلك القرار يعود لأزمة قضية محاولة سرقة الفنانة نانسي عجرم، التي أسفرت عن مقتل اللص على يد زوجها الدكتور فادى الهاشم.

لكن نسرين طافش، حسمت الجدل المثار حول هذه الشائعة بتغريده ساخرة عبر حسابها على تويتر، وقالت "لا صحة للخبر المتداول باستبدال الفنانة نانسي عجرم بي في برنامج ذا فويس.. بس نسيتو تحطو اسمى بخبر وقوع الطائرة الأوكرانية.. وانى سبب غلاء السلع الغذائية.. وتزايد نسب الطلاق بالصين.. ومجاعات أفريقيا.. وأقنعت هاري وميجان بالاستقالة من المهام الملكية.. وعم حضر للحرب العالمية الثالثة".

ومن المعروف أن حلقات المرحلة الأولى في البرنامج مسجلة بالكامل، لكن باقي الحلقات تكون على الهواء، وقالت تقارير إعلامية إنه تم تسجيل كل مراحل حلقات البرنامج ويتبقى فقط حلقة واحدة يجب أن تسجل في الأسبوع الأخير من شهر فبراير، على أن تكون الحلقة النهائية مباشرة في السابع من شهر مارس من ستوديوهات "MBC" في بيروت.

ويشار إلى أنه مازالت واقعة محاولة سرقة منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، تتصدر عناوين الأخبار، وذلك لخروج الكثير من الشائعات والمزاعم حولها، فضلًا عن أنها قيد التحقيقات، والتي انتهت بقتل اللص على يد زوجها فادى الهاشم.

شائعة استبدال نسرين طافش بدلا من نانسي عجرم في برنامج ذا فويس شائعة استبدال نسرين طافش بدلا من نانسي عجرم في برنامج ذا فويس

وكان آخر التطورات في القضية، التي صدمت العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، ما كشف عنه تقرير الطبيب الشرعي، الجمعة، وهو أن القتيل تعرض لـ17 طلقة نارية من مسدس زوج نانسي عجرم.

وجاءت الإصابات على النحو التالي: طلقة واحدة في الساعد الأيمن، وطلقتان في الكتف الأيسر، وطلقة تحت الإبط الأيسر، و3 طلقات في الصدر، وطلقتان في البطن، و7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة، وطلقة في الفخذ الأيسر، وتزامنًا مع ذلك، ذكرت تقارير أن هناك اشتباهًا في وجود متورط آخر ساهم في قتل الشاب السوري بمنزل نانسي عجرم، إذ أن الرصاص أطلق من الأمام والخلف، بحسب موقع "لبنان 24".

لكن خرج الوكيل القانوني لفادى الهاشم، المحامي جابي جرمانوس، ليفند هذه المزاعم، وبرر تصرف موكله، بقوله "إنه ليس خبيرًا عسكريًا، بل هو شخص تعرض لوهلة لحالة عصبية، وأي شخص مكانه كان تصرف مثله"، بحسب تصريحاته لصحيفة "الراي" الكويتية.

وأضاف جرمانوس، "ولو كان معه 100 طلقة لكان أطلقها، إن تصرف الدكتور فادى مشروع، وأي شخص مكانه كان تصرف مثله لو كان مكانه، لو كان الشخص المقنع من أقرباء الدكتور فادى، وحصلت ظروف مماثلة، لكان تصرف معه بنفس الطريقة، ونحن نتكلم في الحادثة عن شخص مقنع أشهر مسدسه في بيته، فكيف يمكن أن يتصرف معه؟"، وعما إذا كان المسدس الذى كان بحوزة فادى الهاشم، وقت الحادثة، أوتوماتيك أو يطلق طلقة طلقة، أوضح جابي جرمانوس، أن المسدس من نوع "جلوك" (Glock) رشقي، وذلك وفقًا لما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية، السبت.

فيما نفى "جرمانوس"، شائعة أخرى متداولة، وهى أن هناك أكثر من شخص أطلق النار على اللص، وليس الدكتور فادى الهاشم لوحده، بسبب إصابة القتيل من الخلف والأمام، وأكد أن "مطلق النار هو الدكتور فادى الهاشم فقط، وبسبب قرب المسافة التي أطلق منها الرصاص، فإنه خرق جسم القتيل من ناحية إلى ناحية أخرى، المسافة التي كانت تفصل بينهما لا تتعدى مترا واحدا أو المترين".

 

كلمات دلالية