عياش: مواجهة "صفقة ترامب" بإنهاء الانقسام والسير خلف قيادتنا الشرعية

تابعنا على:   18:09 2020-01-24

أمد/ بوخارست: أعرب عضو المجلس الوطني الفلسطيني د. محمد عياش، عن رفضه المطلق لما يسمى بصفقة ترامب جملة وتفصيلاً.

واعتبر عياش، أن هذه الصفقة ليست سوى مشروع إسرائيلي أعده وصاغه، وأخرجه نتنياهو وغُلف بغطاء أمريكي.

وقال: إن "ما تسرب و نشر عن هذه الصفقة يؤكد بما لا يدعو إلى الشك أنها خطة لتصفية الحقوق الوطنية الفلسطينية، بما في ذلك حق اللاجئين في العودة، ولتكريس ضم وتهويد القدس، و لنسف إمكانية قيام دولة فلسطينية، ولتشريع الاستيطان الاستعماري المخالف للقانون الدولي، والضم الإسرائيلي لمعظم الضفة الغربية المحتلة".

وأضاف، "أن الهدف الحقيقي لصفقة ترامب هو تكريس نظام الأبرتهايد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، وتدمير أي فرص للسلام في المنطقة".

وأشار إلى أن مواجهة هذه الصفقة وهذا الخطر  المحدق يكون من  خلال العمل الفوري على إنهاء الانقسام،  وتوحيد الصف الوطني والوقوف إلى جانب رأس شرعيتنا الرئيس محمود عباس".

اخر الأخبار