أزمة جديدة.. نانسي عجرم متهمة بسرقة شخص آخر (فيديو)

تابعنا على:   18:36 2020-02-01

أمد/ حالة كبيرة من الجدل أثيرت حول كليب "قلبي يا قلبي" للفنانة اللبنانية نانسي عجرم، التي أتُهمت للمرة الثانية بسرقة الأغنية، ولكن هذه المرة من النجم العالمي جيمس آرثر، إذ تطابق لحن أغنية "نانسي" التي طرحتها أمس 31 يناير 2020، مع لحن أغنية "آرثر" (Say You Won't Let Go)، التي تم طرحها في شهر سبتمبر 2016.

يأتي ذلك بعدما وجه الفنان العراقي روني داوود، تهمة السرقة للفنانة اللبنانية نانسي عجرم، من خلال منشور له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أشار فيه إلى قيام نانسي بالاستيلاء على حقوقه في أغنية "قلبي يا قلبي" الجديدة.

ونشر روني داوود، مقطع فيديو يوضح من خلاله كيفية قيام نانسي عجرم بالاستيلاء على حقوقه، وسرقة الأغنية، وعلق قائلًا: "اغنية الفنانة نانسي عجرم الجديدة قلبي يا قلبي مسروقة من اغنية الفنان روني داوود وبنفس العنوان تم سرقة عنوان الاغنية والفكرة والمحتوى بذكاء بنفس التقطيعة والسكتات وبعض أجزاء اللحن واليكم الادلة القاطعة في هذا الفيديو الذي يتم المقارنة فيه بين أغنية الفنان روني داوود والفنانة نانسي عجرم".

وتعد هذه الاغنية، الأولى بعد أزمة نانسي عجرم، الاخيرة التي تعرضت لها هي وزوجها فادي الهاشم.

وتواصل الفنانة نانسي عجرم، المشاركة في فعاليات برنامج ذا فويس كيدز، وتستعد للظهور في البرنامج فور انتهاء مرحلة الصوت والتي تم تسجيل حلقاتها بالفعل.

وتواصل نانسي تجاهل الهجوم على زوجها فادي الهاشم بعد خضوعه لأول جلسة محاكمة في قضية قتله للسوري محمد حسن الموسى، بنشر تغريدة بحسابها الشخصي بموقع التدوين الاجتماعي تويتر، حيث كتبت "تصبحون على الحب".

كلمات دلالية