صور جوية تكشف حجم الدمار لمخازن ومقر الحرس الثوري في دمشق بعد الضربة الإسرائيلية

تابعنا على:   09:10 2020-02-18

أمد/ تل أبيب: نشرت شركة الأقمار الصناعية الإسرائيلية "ايميج سات" (ISI)، مساء الإثنين، صوراً تكشف حجم الدمار الذي لحق بـ"مخازن أسلحة" ومراكز قيادة بالعاصمة السورية دمشق، جراء قصف يعتقد أنه إسرائيلي.

ونقلت كل من الصحيفتين العبريتين "يديعوت أحرونوت" و"جيروزاليم بوست" عن الشركة الإسرائيلية، الصور التي تقول انها "تكشف حجم الدمار الكبير الذي لحق بموقع لوجيستي تابع لفيلق القدس الإيراني، بمحيط مطار دمشق الدولي".

"جيروزاليم بوست" أشارت الى أن المقر المستهدف هو مقر قيادة قوة الحرس الثوري الإيراني في دمشق.

وذكرت الصحيفتان، ان صور الأقمار الصناعية تظهر عددا من مخازن الأسلحة تم تدميرها بالكامل داخل المطار.

وذكرت "يديعوت أحرونوت" :"أيضا في الجزء الثاني من المطار، على الجانب الآخر من المدرج، تم استهداف مخازن أسلحة ومكاتب عسكرية، وكذلك ملجأ، استخدم على ما يبدو في تخزين أو نشر أنظمة صواريخ أرض-جو".

والجمعة، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن ما لا يقل عن 4 ضباط إيرانيين و3 من عناصر قوات النظام السوري بينهم ضابطان على الأقل، قتلوا في قصف إسرائيلي استهدف منطقة مطار دمشق قبيل منتصف ليل الخميس.

وأضاف المرصد أن الاستهداف الإسرائيلي جرى بعد وصول طائرة شحن لم يعلم بعد فيما إذا كانت وصلت من إيران أو من منطقة أخرى داخل سوريا.

البوم الصور