سانا: تركيا اعتقلت عشرات المسلحين الذين رفضوا العمل معها في إدلب

تابعنا على:   16:34 2020-02-23

أمد/ دمشق - سانا: كشفت وكالة الأنباء السورية، أن قوات الاحتلال التركى اعتقلت عشرات الإرهابيين الذين يعملون بإمرتها فى منطقة رأس العين بريف الحسكة الشمالى الغربى وذلك على خلفية محاولتهم الفرار إلى الأراضى التركية، لخوفهم من المشاركة فى المعارك ومواجهة الجيش السورى فى إدلب.

وذكرت وكالة الأنباء السورية عن مصادر محلية فى الحسكة أن القوات التركية أغلقت الحدود أمام المسلحين الذين يعملون بإمرتها بريف الحسكة الشمالى بعد محاولتهم الفرار من مدينة رأس العين إلى الأراضى التركية واعتقلت العشرات منهم بعد رفضهم الذهاب إلى القتال فى إدلب.

وفى سياق مواصلة الاعتداءات ضد المدنيين ذكرت مصادر محلية لـ"سانا" أن مجموعة من مرتزقة الجيش التركى اختطفت امرأتين من قرية أم الكيف فى ناحية تل تمر وسرقت 100 رأس من الأغنام لأهالى القرية.

وأشارت المصادر إلى أن المسلحين يواصلون سرقة ونهب ممتلكات المواطنين فى القرى القريبة من خطوط التماس مع الجيش السورى، والواقعة فى محيط مدينة رأس العين حيث عمدوا إلى هدم البيوت الطينية فى قرية أم عشبة لسرقة الأخشاب والأسلاك الكهربائية وبيعها.

ولفتت المصادر إلى أن الاعتداءات المتكررة على الأهالى من قبل الإرهابيين وتهديدهم بالخطف والقتل أشاع حالة من الخوف بين المدنيين وعطل الحياة العامة ومنعهم من القيام بأعمالهم اليومية بشكل طبيعي.

وبحسب وكالة الأنباء السورية، تتواصل معاناة الأهالى فى المناطق التى تحتلها قوات النظام التركى ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية بريفى الحسكة والرقة الشماليين نتيجة اعتداء الإرهابيين عليهم وسرقتهم ممتلكاتهم وسط حالة من الفلتان الأمنى تسود المنطقة نتيجة الاقتتال فيما بين الإرهابيين على خلفية الخلاف على الغنائم والمسروقات.

اخر الأخبار