مصدر يكشف لـ "امد" أسباب اعتقال النائب حسام خضر من قبل أمن السلطة في نابلس

تابعنا على:   16:00 2020-03-06

أمد/ نابلس: ذكرت مصدر مقرب للنائب حسام خضر لـ" أمد للإعلام" عن السبب الحقيقي، لاعتقال القيادي الفتحاوي الناب خضر من قبل جهاز الأمن الوقائي في مخيم بلاطة بنابلس فجر يوم الجمعة.

وقال المصدر، ان الأمر يعود الى مواقف حسام النقدية من السياسة العامة للسلطة، وبعض قرارات الرئيس محمود عباس، وجار رفضه الكامل لتطاول الرئيس على الأطباء، ووصف اضرابهم بـ "العمل الحقير وغير الأخلاقي"، "القشة" التي أدت لاعتقاله، مستغلين اعلان حالة الطوارئ، والتي ايدها حسام.

وكان النائب خضر كتب على صفحته بالفيس بوك يوم 2 مارس رافضا لذلك التطاول قائلا: استغرب ما تفوه به عباس، واتساءل عن مدى السلامة العقلية والصحة النفسية التي يتمتع بها هذا العجوز!!!؟ اطالب نقابة الاطباء بتشكيل لجنة طبية لفحصه والوقوف على حالته طبياً، وعدم مؤاخذته على ما تَفَوَهَ به من الفاظ سوقية ٍ معيبه!!!؟

الاضراب حق مشروع ومكفول قانونيا.. ولكني شخصياً اتمنى على نقابة الاطباء تعليق الاضراب وفقاً لتطورات حالة انتشار مرض كورونا ! والقرار قراركم اولاً وعاشراً!!!"

كما اطالب عباس بالاعتذار!!!

المفارقة ان اعتقال خضر، جاء بعد ساعات فقط من تأييده لقرار اعلان حالة الطوارئ في الأراضي الفلسطينية.

قرار الرئيس محمود عباس اعلان حالة الطوارئ والذي اعلنه رئيس الوزراء محمد اشتيه قرار وطني جريء ومسؤول وفي وقته.. على ابناء شعبنا بكل فئاته التعاون والالتزام ..

كلمات دلالية