امرأة تدعي أنها مصابة بكورونا لسرقة متجر محلي

تابعنا على:   16:34 2020-03-30

أمد/ ألقت الشرطة القبض على امرأة في بنسلفانيا بعد تعمدها السعال أمام أرفف الأطعمة الطازجة بأحد المتاجر المحلية وهو مادفع إدارة المحل لإعدام منتجات تبلغ قيمتها 35 ألف دولار.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، اتهمت مارجريت سيركو البالغة من العمر 35 عامًا، بتكدير الجو العام يوم الخميس، بعد يوم واحد من دخولها سوبر ماركت جيريتي في بلدة هانوفر حيث سعلت على مئات المنتجات، وأدعت  في مقطع فيديو إصابتها بفيروس كورونا التاجي.

وقالت شرطة بلدة هانوفر، اليوم الاثنين، إنها دخلت المتجر المزدحم وهددت رواده، قائلة إنها مريضة ثم سعلت عن قصد وبصقت على منتجات طازجة وأشياء أخرى في المتجر.

وقالت الشرطة إنها واصلت هذا السلوك "في عدة ممرات قبل محاولتها سرقة 12 علبة بيرة حيث أمرها الموظفون بمغادرة المتجر من على الفور".

وأشارت الصحيفة أن المتهمة ليست مصابة بـ COVID-19 ، ولكن لم يكن لدى أصحاب المتاجر خيار سوى التخلص من بعض البضائع التي سعلت أمامها وتبلغ فيمتها ما يزيد عن 35000 دولار بما في ذلك المنتجات الطازجة وبعض منتجات المخابز واللحوم ورفوف أخرى من البضائع.

كلمات دلالية

اخر الأخبار