تعافي جميع لاعبي وموظفي فالنسيا المصابين بفيروس "كورونا"

تابعنا على:   20:57 2020-04-01

أمد/ تعافى جميع لاعبو فالنسيا الاسباني الذين تعرضوا للإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" من الإصابة بالمرض، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "ماركا" منذ قليل.

أشارت الصحيفة الاسبانية إلى أن جميع اللاعبين والموظفين بالنادي الذين ثبت إصابتهم بفيروس كورونا والذى يبلغ عددهم 10 أشخاص قد تعافوا تماما من المرض.

كان فالنسيا قد أعلن في 16 مارس الماضي أن  حوالي 35٪ من موظفي النادي الذين سافروا إلى ميلانو في فبراير ، كانت نتائج اختبارتهم للفيروس الجديد إيجابية.

ومن المعروف أن ثلاثي نجوم الفريق إيزيكيل جاراي وخوسيه جايا وإلياكويم مانجالا كانوا من بين الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس ، بينما كان الشخصان الآخران اللذان تأكدت إصابتهما في الجهاز الفني هما طبيب النادي خوان ألياجا وباكو كاماراسا، فيما جاء الخمسة الآخرون من الموظفين بالنادي.

وأكد النادي أنه اتخذ إجراءات السلامة الكاملة بعد رحلة فبراير إلى شمال إيطاليا ، حيث لعبوا ضد أتالانتا في ميلانو في دوري أبطال أوروبا.

كانت تقارير إسبانية قد ذكرت أن مباراة فالنسيا ضد أتالانتا في إيطاليا كانت سببا كبيرا في انتشار الفيروس في منطقة لومبارديا، وهو ما أكده جورجيو جوري ، عمدة مدينة بيرجامو حيث وصف تلك المباراة بأنها "قنبلة بيولوجية".

وأدى تفشي فيروس كورونا إلى إيقاف الرياضة في جميع أنحاء العالم مع تعليق كرة القدم الإسبانية إلى أجل غير مسمى.

كلمات دلالية

اخر الأخبار