رئيس الوزراء المصري: استمرار العمل بحظر التجوال بنفس مواعيده حتى نهاية شهر رمضان

تابعنا على:   16:41 2020-05-07

أمد/ القاهرة: أعلن د.مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري، استمرار العمل إجراءات حظر التجوال حتى نهاية رمضان، ليبدأ حظر التجوال من التاسعة مساءا وحتى السادسة صباح اليوم التالى.

وقال  مدبولي، رئيس الوزراء، فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، إن مجلس الوزراء استعرض يوم الخميس، الموقف الخاص بأزمة كورونا، موجها حديثه للمواطنين "الدولة كانت حريصة على تحقيق التوازن والحفاظ على صحة المواطن والحفاظ على عجلة الاقتصاد المصرى"، موضحا أن تجربة الغلق الكامل التى اتبعتها بعض الدول حدث بها انهيار كامل لاقتصاداتها.

وأضاف مدبولى، أن الاقتصاد المصرى لابد وأن يستعيد عافيته بعد أزمة كورونا، وأن موازنة العام الجديد بها بند لزيادة الأجور والمعاشات بـ100 مليار جنيه، موضحا أن الدولة كانت حريصة على عدم تحمل المواطن المصرى أى أعباء خلال أزمة كورونا.

وأشار إلى أن كل عام نحتاج لتوفير ما يقرب من 800 فرصة عمل للشباب، قائلا "كلنا كمواطنين لابد وأن نكون واعيين أن تأخر عجلة الإنتاج سيؤثر علينا".

وأوضح رئيس الوزراء، أن الحكومة اتخذت كافة الإجراءات التى تقدر عليها للسيطرة على انتشار فيروس كورونا، وأن الدولة كانت حريصة على تأخير تفشى المرض وهو ما دفعها لإتخاذ كافة الإجراءات اللازمة .

ولفت إلى أن أرقام الإصابات بكورونا حتى الآن فى نطاق السيطرة، مضيفا أن الحكومة ستقر قبل نهاية شهر رمضان كافة الإجراءات التى سيتم اتباعها مع فرض عقوبات لأى مخالفة لهذه الإجراءات.

وقال مدبولي، إن سلوكيات المواطنين هى التحدى الكبير الذى نواجه، مضيفا أن الإجراءات الصحية الوقائية إذا لم يستوعبها المواطن فهذا هو التحدى الأكبر الذى نواجه. وأكد أنه تم تحرير محاضر للمخالفين لحظر التجوال لأكثر من 4 آلاف مواطن.

من جانبه، قال د.محمد معيط، وزير المالية، فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، إن الـ100 مليار جنيه التى تم تخصيصها للطوارئ لمواجهة فيروس كورونا تم إنفاق 40 مليار جنيه منها من بينهم 5.1 مليار جنيه لقطاع الصحة، متوقعا معدل نمو 4.2% بدلا من 6% كانت تستهدفها الدولة، وأن يكون العجز الكلى المتوقع 7.9% بدلا من 7.2%.

وأوضح أن أزمة كورونا شديدة على العالم أجمع والإسراع فى التعامل مع الأزمة سيعود بالنفع على الاقتصاد المصرى، موضحا أن الدولة فقدت بعد الموارد التى كانت تمثل دخل لها ومنها رسوم المغادرة وإسقاط الضريبة العقارية على بعض الفئات بسبب الأزمة

وقال أسامة هيكل، وزير الإعلام، فى مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، إن المواطن شريك مع الحكومة فى مواجهة أزمة كورونا، وإذا لم يتحمل المواطن مسئوليته كاملة لن تجدى الإجراءات أى نفع. وأضاف أن وسائل الإعلام شركاء فى مواجهة الأزمة، مشيدا بدورهم فى المساهمة فى مواجهة الأزمة.

وترأس د.مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الاجتماع الأسبوعى لمجلس الوزراء، يوم الخمس، وذلك عبر تقنية "فيديو كونفرانس"، حيث تم مناقشة واستعراض عدد من ملفات العمل المهمة التى تمس حياة المواطنين، كما تم استعراض آخر المستجدات المتعلقة بأزمة فيروس "كورونا" المستجد على الصعيدين المحلى والعالمى.

وأشار رئيس الوزراء إلى الجهود المبذولة من جانب كافة أجهزة الدولة المعنية، لعودة العالقين المصريين فى الخارج، مشيداً بالتنسيق المستمر بين الوزارات والجهات المعنية فى هذا الصدد، مُوضحاً  أن اليومين الماضيين فقط شهدا عودة ما يزيد على 1100 مواطنين مصريين من الكويت، وأن هناك ترتيبات كثيرة يتم تنفيذها سواء بتجهيز أماكن العزل الصحي، أوتجهيز الفرق الطبية التى تشرف على هذه المجموعات فى أماكن متفرقة، وكذا الإعاشة الكاملة لهم والتنقلات وغيرها من التجهيزات.

ووجه مدبولي الشكر لكافة الوزارات والمحافظات والجهات المعنية التى أسهمت بجهود مضنية فى هذا الملف؛ من أجل عودة أبنائنا العالقين فى الخارج، مشيراً إلى أنه يتم العمل حالياً، وطبقاً لتوجيهات رئيس الجمهورية على سرعة عودة جميع العالقين قبل عيد الفطر المبارك

اخر الأخبار