اليابان تلمح لعدم جاهزية مواقع استضافة أولمبياد 2020

تابعنا على:   17:13 2020-07-11

أمد/ رفض منظمو أولمبياد طوكيو 2020، تأكيد العديد من التقارير الصحفية التي تحدثت عن جاهزية كافة المواقع لاستضافة الدورة الصيفية التي تأجلت للعام المقبل، بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد.

وأعرب ماسا تاكايا، المتحدث باسم اللجنة المنظمة، عن أسفه لهذه التقارير بسبب الأطراف التي شاركت في المحادثات، مؤكدا أنه لن يتم إصدار أي إعلان رسمي في الوقت الراهن.

وأوضح المنظمون الشهر الماضي توصلهم لاتفاق مع 80% من ملاك المواقع من أجل استغلالها خلال المواعيد الجديدة للأولمبياد، الفترة من 23 تموز/يوليو وحتى الثامن من آب/أغسطس2021.

وتواصلت المحادثات مع أطراف أخرى، وبينها مستثمرو القرية الأولمبية، حيث كان من المقرر أن يتم بيع المنشآت بعد انتهاء الموعد الأصلي للدورة الأولمبية صيف العام الحالي، قبل أن يتم تأجيلها للعام المقبل.

ولا تريد اليابان أيضا تغيير جدول المنافسات، حيث من المنتظر صدور الموافقة النهائية في هذا الشأن من قبل اللجنة الأولمبية الدولية يوم 17 تموز/يوليو الجاري.

وتأمل اليابان في تنظيم دورة أولمبية أكثر بساطة وأقل تكلفة، وهو الأمر الذي رفض تاكايا التعليق عليه نظرا لأن المحادثات لم تنته بعد.

وأكد تاكايا أن صحة وسلامة الرياضيين تمثل أولوية قصوى وسط تطبيق معايير خاصة لاحتواء جائحة كورونا، حيث سجلت اليابان اليوم الخميس أعلى حصيلة يومية لعدد الإصابات الجديدة بالعدوى منذ بداية الأزمة، بواقع 224 إصابة.

وارتفعت الإصابات بالعدوى مجددا بعدما قررت الحكومة في أواخر آيار/مايو الماضي، تخفيف الإجراءات الاحترازية، وسط حالة من القلق بشأن إمكانية حدوث موجة ثانية للجائحة.

ويتحلى المنظمون بالشجاعة في الاستعدادات الخاصة لاستضافة الأولمبياد، بعد استئناف منافسات الدوري الياباني لكرة القدم ودوري البيسبول.

كلمات دلالية

اخر الأخبار