الحريري يعلن تأييد رئيس مجلس النواب اللبناني لورقة الإصلاح الفرنسية

تابعنا على:   22:00 2020-10-12

أمد/ بيروت - د ب أ: أعلن رئيس الحكومة اللبنانية السابق سعد الحريري بعد زيارته مساء يوم الاثنين رئيس مجلس النواب نبيه بري عن موافقة الأخير على الورقة الإصلاحية التي تضمنتها المبادرة الفرنسية.

وقال الحريري إن "الاجتماع كان إيجابياً وجرى مناقشة الورقة الإصلاحية في المبادرة الفرنسية والرئيس بري كان واضحاً بموافقته وإيجابياً تجاه الإصلاحات في الورقة".

وأضاف الحريري "أن وفداً من قبلي سيقوم يوم الثلاثاء، بجولة استشارات للاطلاع على مواقف الكتل لا سيما تلك التي كانت في لقاء قصر الصنوبر وعندما يتبلور جو كل الكتل النيابية نناقش باقي الأمور".

وأعلن الحريري في وقت سابق يوم الاثنين أنه سيتواصل مع كل الكتل السياسية للتأكد من التزامها ببنود المبادرة الفرنسية التي تقوم على تشكيل حكومة متخصصين.

وجاءت تصريحات الحريري بعد لقائه الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، في قصر بعبدا، في إطار جولة يقوم بها على القوى السياسية قبل موعد الاستشارات النيابية المقررة في 15 أكتوبر الجاري لتكليف شخصية بتشكيل حكومة جديدة.

وقال الحريري: "أبلغت الرئيس عون أني سأرسل وفداً للتواصل مع جميع الكتل السياسية للتأكد من أنها ملتزمة بكل بنود المبادرة الفرنسية التي طرحها الرئيس إيمانويل ماكرون في قصر الصنوبر".

ورأى الحريري أن "المبادرة الفرنسية تقوم على تشكيل حكومة متخصصين، وهي الفرصة الأخيرة لوقف الانهيار وإعادة إعمار بيروت، والجميع يدرك هذا الأمر ويعرف أن لا وقت لدينا لإضاعته على المهاترات السياسية".

وأعلن الحريري أن "تشكيل هكذا حكومة يسمح للرئيس ماكرون حسب ما تعهد أمامنا بتجييش المجتمع الدولي للاستثمار في لبنان".

وأعلن الحريري في مقابلة له ليل الخميس الماضي على قناة "أم تي في" في برنامج صار الوقت، أنه "مرشح طبيعي" لتولي رئاسة الحكومة، وقال إنه سيقوم "بجولة اتصالات للتأكد من التزام الجميع بورقة إصلاحات صندوق النقد، وحكومة من المتخصصين، فإذا وافقوا لن أقفل الباب".

اخر الأخبار