4 أعراض لكورونا تؤكد حصول الجسم على مناعة طويلة .. تفاصيل

تابعنا على:   17:39 2021-01-13

أمد/ ربطت دراسة جديدة بين أعراض معينة لـفيروس كورونا وبين المناعة التي قد يصاب بها المرضى بعد النجاة من الفيروس القاتل، وفقًا للباحثين، يمكن أن تكون المعاناة من أعراض محددة أثناء مسار المرض علامة على أن الشخص أكثر عرضة لتطوير مناعة أطول "دائمة" ضد فيروس كورونا.

ووفقا لتقرير لشبكة تايمز ناو نيوز time now news اقترح البحث الذي أجرته جامعة ويسكونسن الأمريكية أن مرضى كورونا في المستشفى لديهم مستويات أعلى من الأجسام المضادة ضد فيروس كورونا الجديد مقارنة بالمرضى غير المقيمين في المستشفى تم نشر نتائج الدراسة كطباعة مسبقة ولم تخضع بعد لمراجعة النظراء.

أعراض كورونا التي يمكن أن تشير إلى أن لديك مناعة تدوم لفترة أطول

الحمى: تعد الإصابة بالحمى أحد أكثر أعراض كورونا شيوعًا في بعض الحالات ، يصاب الأشخاص المصابون بـفيروس كورونا بأعراض أكثر حدة مثل ارتفاع درجة الحرارة والسعال الشديد وضيق التنفس. وفقًا للبحث الجديد ، يمكن أن تكون الحمى المرتفعة علامة على أن استجابتك المناعية تولد مستويات عالية من الأجسام المضادة.

كتب مؤلفو الدراسة: "الحمى هي علامة على استجابة التهابية جهازية ، مما يشير إلى أن مثل هذه الاستجابة الالتهابية قد تكون مفتاحًا لتطوير استجابة قوية للأجسام المضادة لـكورونا.

فقدان الشهية: تبين أن فيروس كورونا الجديد يؤثر على أشخاص مختلفين بطرق مختلفة يعاني العديد من الأشخاص الذين يصابون بـفيروس كورونا من فقدان الشهية وفقدان حاسة الشم وغيرها أشار مؤلفو الدراسة إلى أن الشعور بفقدان الشهية يتماشى مع الحمى كعلامة على "الاستجابة الالتهابية الجهازية"، مما يشير إلى حدوث استجابة مناعية كبيرة في الجسم.

الإسهال: يصاب بعض الأشخاص المصابين بعدوى كورونا بالإسهال إلى جانب أعراض الجهاز الهضمي الأخرى مثل القيء والغثيان على الرغم من أن أعراض الجهاز الهضمي ترتبط بمسار المرض الأكثر شدة ، قال الباحثون إنهم لم يروا زيادة في الإسهال لدى مرضى كورونا في المستشفى لاحظ المؤلفون أن الأعراض ظهرت في المرضى الذين لم يدخلوا المستشفى مع استجابة أعلى للأجسام المضادة.

يعتقد الباحثون أنه في حين أن الإسهال قد يكون علامة على مرض خطير، فإن التعرض للأعراض خلال الإصابة بكوفيد 19قد يعني أن الفيروس يعمل على تعزيز استجابة الجسم المضاد عن طريق تنشيط الخلايا الالتهابية في جميع أنحاء القناة الهضمية.

تشنجات البطن: يُنظر إلى آلام البطن على أنها علامة شائعة لمضاعفات الجهاز الهضمي المرتبطة بـفيروس كورونا ومع ذلك ، لاحظ مؤلفو الدراسة أن مرضى كورونا الذين أصيبوا بألم في المعدة أثناء المرض لديهم أجسام مضادة أكثر ومناعة أطول من أولئك الذين لم يصابوا بها.

كلمات دلالية