الديمقراطية تنعي ابنها فؤاد عبد الله (أبو نضال)

تابعنا على:   15:36 2021-01-23

أمد/ بيروت: نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في لبنان، يوم السبت، رحيل القائد الوطني والنقابي فؤاد عبد الله (ابو نضال)، بعد رحلة نضال طويلة كرسها للدفاع عن القضية الفلسطينية وحرية شعبها وايضا دفاعا عن العمال وحقوقهم.

ويذكر أن الراحل من مؤسسي الثورة والعمل الفدائي، وعضو قيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وعضو في المجلس الوطني الفلسطيني منذ سنوات، وكان عضوا في الامانة العامة لاتحاد العمال فلسطين.

وقالت الديمقراطية في بيان لها: "عرفناه صديقا وفيا ومحبًا، وحدويًا مع جميع من عايشه، ومثالًا للقائد الثوري الصلب الذي ظل مؤمنا بالقضية الفلسطينية وعدالتها حتى لحظات الرحيل الاخيرة."

وأضافت: "نعزي رفاقنا في قيادة ومناضلي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، كما نعزي عائلة ومحبي القائد فؤاد عبد الله، وعزاؤنا الكبير ان جيلا من المناضلين ما زالوا يرفعون راية النضال ويواصلون الطريق الذي سار عليه آلاف المناضلين".

وعهدت الديمقراطية في بيانها على مواصلة طريق النضال حتى العودة والدولة وعاصمتها القدس.