وحدة فتح وترميم جراح ابناؤها قبل الانتخابات

تابعنا على:   15:43 2021-02-02

أحمد عصفور

أمد/ صدرت المراسيم الرئاسيه باجراء الانتخابات التشريعيه والرئاسيه وللمجلس الوطني علي التوالي تبدأ بشهر مايو 2021 وتأتي الانتخابات بعد 15 عاما لتجديد الشرعيات لانهاء الانقسام البغيض .

وسؤالي هل فتح مهيأة لخوض الانتخابات والنجاح بها ؟ :

بنظر بعض القيادات المتنفذه انهم جاهزون للانتخابات والسحيجة تطبل لهم وكأن فتح بافضل حالاتها ولا اعرف علي اي اساس بنوا جاهزية فتح للانتخابات ففتح ممزقه هناك التيار الاصلاحي بقيادة دحلان وهم كم لا يستهان به بنظر الكادر المتمرس بالارض وهم علي اتصال بالقواعد التنظيمية كذلك استياء كبير وتذمر من القرارات المجحفه بحق ابناء فتح وموظفي غزه من التميز الوظيفي وقطع الرواتب والتقاعد القسري المبكر والتقاعد المالي والكثير من القضايا التي اتخذت اجحفت بحق ابناء فتح بغزه وممن من قيادة فتح وحكوماتها بعهد سيئي الذكر فياض والحمد الله ناهيك عن التذمر من العناصر الفتحاويه من القيادات الفتحاويه الكسيحة والتي لم تستطع مناصرة ابناء الفتح بمحنتهم وعجز الاقاليم التنظيميه من ايجاد انسجام داخل ابناء الحركة والقيادة .

ان تراهن السلطة وفتح علي تذمر الناس من تصرفات حماس بغزه فيقابله استياء فتحاوي من العناصر بغزه ناهيك عن استياء للكثير في الضفه الغربيه ففي ظل تلك التحليلات فلا يمكن ان تكون فتح جاهزة للانتخابات والفوز بها الا اذا اعادت ترتيب صفوفها وحل مشكلة التيار الاصلاحي ودمجه بالحركه من جديد واعادة الوحده للبيت الفتحاوي وحل قضايا ابناء غزه عامه وابناء فتح خاصه واقول للاخ الرئيس ابومازن تذكر اننا باجتماع معك بالرئاسة بالانتخابات الماضيه بمكتبك قلنا لك اننا غير جاهزين للانتخابات ولكن العويده بالقياده قالوا اننا نغرد خارج السرب كلجنة كادر فتحاوي.

واعيد اقولها لك ان لم توحد فتح نفسها وتعيد لحمتها وتنهي ظاهرة التيار الاصلاحي ودمجه بالحركة وحل قضايا غزه لن نكون جاهزين للانتخابات اطلاقا وستتذكر انت وفتح ما اكتبه وما كتبته وقلته لك بمكتبك بغزه فتح تحتاج الي رص الصف ولا داعي لكارثه اخري يوم لاينفع الندم اللهم اني بلغت اللهم فاشهد .

كلمات دلالية