غنيم: إجراء الانتخابات بدون مشاركة القدس كارثة وطنية

تابعنا على:   13:04 2021-03-04

أمد/ غزة: اعتبر نافذ غنيم عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، أن إجراء الانتخابات العامة بدون مشاركة حقيقية وفاعلة لأبناء شعبنا في القدس، ستكون كارثة وطنية تلحق اذى كبير وضرر بالغ بالمشروع الوطني الفلسطيني، مشيرًا إلى أن إسرائيل ماضية بتعطيلها إجراء الانتخابات في القدس.

وحذر غنيم، من استمرار هذه الانتخابات بدون مشاركة حقيقية لأبناء شعبنا في القدس بمثابة نجاح تحققه دولة الاحتلال لصالحها، وهو ضمنا - حال تحقق ذلك - انتزاع اعتراف فلسطيني بأن القدس بكل مكوناتها تخضع للسيادة الإسرائيلية، وبأنها العاصمة الموحدة للدولة اليهودية.

وقال: إن "لقد اكدنا في حزب الشعب الفلسطيني ومنذ إصدار المرسوم الرئاسي الخاص بإجراء الانتخابات العامة، بأن الانتخابات يجب أن تكون معركة في مواجهة الاحتلال وسياساته التصفوية، ولتأكيد الحقوق الوطنية وفي القلب منها الانتصار في معركة القدس، لذا شددنا على ضرورة تحصين الانتخابات سياسيا بما يضمن وجهتها الكفاحية، ولمقاومة الحدود السياسية التي تسعى العديد من الاطراف حصرها فيها؛ لإعادة انتاج ذات الحالة السياسية السابقة، والتي هي بالأساس لا تتجاوز اتفاقيات اوسلو بل أقل منها".

وطالب غنيم، القوى الوطنية كافة برفع مستوى خطابها السياسي الضاغط، والمؤكد على أن لا انتخابات بدون القدس.

ودعا الرئيس محمود عباس ببذل كل الجهود المطلوبة لدى الأطراف الدولية لضمان إجراء الانتخابات بحرية في القدس بمختلف مراحلها، وكذلك المصريين بتحمل مسئولياتهم وبذل كل الجهود الممكنة من اجل ضمان ذلك، لا سيما وان الحزب كان قد دعا لذلك خلال حوارات القاهرة الاخيرة.

وشدد غنيم، على ضرورة انتزاع موقف اسرائيلي واضح وصريح بعدم تعطيلها للانتخابات في القدس، والسماح بممارسة ابناء شعبنا المقدسيين بممارسة هذا الحق بحرية كاملة، وذلك قبل البدء بتسجيل القوائم الانتخابية، حتى لا تتحول الانتخابات الى أمر واقع دون حسم هذا الأمر.

اخر الأخبار