الديمقراطية تدعو لحل قضية "تفريغات 2005" بكامل حقوقهم دون تسويف

تابعنا على:   14:42 2021-03-06

أمد/ غزة: شددت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، على رفضها المطلق لسياسة التسويف والمماطلة في حل قضية موظفي الأجهزة الأمنية "تفريغات 2005".

ودعت الجبهة، الحكومة الفلسطينية لحل قضية "تفريغات 2005" بتثبيتهم كموظفين رسميين بكامل حقوقهم أسوة بزملائهم من الأجهزة الأمنية.

وأكدت الجبهة، وقوفها ومساندتها موظفي "تفريغات 2005" في حراكهم النضالي والمطلبي حتى تحقيق مطالبهم المحقة بالتثبيت كموظفين، واسترداد حقوقهم المالية والإدارية بما فيها حقهم في التأمين الصحي.

وقالت الجبهة، "سنواصل تحركاتنا وجهودنا الحثيثة من أجل إنهاء معاناتهم ومعاناة أسرهم وحل قضيتهم واعتمادهم كموظفين رسميين".