لليوم الثاني علي التوالي..

خلف: إغلاق جميع مكاتب "خدمات الأونروا" في قطاع غزة 

تابعنا على:   09:15 2021-03-22

أمد/ غزة: أكد محمود خلف منسق اللجنة المشتركة للاجئين صباح يوم الاثنين، استمرار إغلاق جميع مكاتب خدمات اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزه لليوم الثاني على التوالي.

وقال خلف في بيان صحفي صدر عنه ووصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، إنّ إغلاق مكاتب الخدمات، هي رسالة احتجاج وغضب من  اللجنة المشتركة للاجئين لتصل إلى أصحاب القرار في إدارة الأونروا.

إليكم نص البيان كاملاً..

إغلاق جميع مكاتب  الخدمات في قطاع غزة 

صرح محمود خلف منسق اللجنة المشتركة للاجئين بأنه تم إغلاق مكاتب خدمات اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزه لليوم الثاني وذلك كرساله إحتجاج وغضب من  اللجنة المشتركة للاجئين لتصل الي أصحاب القرار في إدارة الأونروا ، وفي حديثه مع وسائل الاعلام حذر خلف من إستمرار إدارة الأونروا بهذه السياسه وإدارة الظهر لكل المطالب والحقوق التي تقدمنا بها علي مدار اشهر من اللقاءات والنقاش والاحتجاج بالشارع امام بوابة الوكاله ، فالاداره تصم آذانها عن سماع حقوق اللاجئين وتتعامل بسياسة اللامبلاه تجاه مطالب اللاجئين وحقوقهم ، واكد خلف بأن اللجنه ستجتمع في غضون الأيام القليله القادمه وسوف تقيم الوضع ومن المرجح ان نكون أمام مزيد من الفعاليات النوعيه والحاشده  تتناسب وخطورة الوضع وسياسة التقليصات التدريجيه  والمتواصله التي يتبعها مدير شؤون الوكاله في قطاع غزه ماتياس شمالي والتي نضع خلفها العديد من علامات الاستفهام حول طريقة معالجة الإشكالات واستسهال الذهاب الي التقليص بدلا من التوجه للمحتمع الدولي لمزيد من الموارد الماليه وحل الازمات ، واضاف خلف  ان هذه السياسه يُفهم منها ان خدمات اللاجئين من قبل الأونروا باتت في خطر جدي وهذا ما يؤدي الي  تقويض عمل الأونروا وإضعافها علي طريق النيل منها سياسيا وتصفيتها وهذا ما يعكس نفسه  علي القرار 194 وحق العوده ، 
واكد خلف اننا لن نسمح بتمرير هذه السياسه وسوف يتحمل كل من هو بموقع  المسؤوليه ما يمكن ان يترتب علي هذه السياسات الباليه والتي جُربت في أقاليم اخري وسقطت بفعل إرادة مجتمع اللاجئين .

وختم خلف حديثه بالقوم ان من يدفعنا للتصعيد بخطواتنا هو سلوك الإداره ومديرها، ومن جانب آخر اننا نحمل السيد المفوض العام فليب لازاريني المسئوليه الرئيسيه خاصه اننا طالبناه مراراً بالتدخل لحل الأزمة ولكن حتي الان بلا اي حراك ، فلن نتراجع عن العهد الذي قطعناه لمجتمع اللاجئين بأن نكون دائما الي جانب حقوقهم مهما كلف الامر من ثمن .

اخر الأخبار