في إعلان متفائل ونادر..

الصحة العالمية: لدينا أدوات تمكننا من السيطرة على جائحة "كورونا" خلال أشهر

تابعنا على:   20:39 2021-04-19

أمد/ جنيف: قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهنوم غيبريسوس، إن هناك أدوات كافية لبسط السيطرة على جائحة فيروس كورونا المسبب لعدوى "كوفيد-19" خلال أشهر معدودة.

وأضاف مدير المنظمة، خلال مؤتمر صحفي يوم الاثنين في جنيف، في إشارة إلى قضية توزيع اللقاحات: "لدينا أدوات لبسط السيطرة على هذه الجائحة خلال عدة أشهر حال اعتمدناها بشكل متسق وعادل".

وأعرب تيدروس مع ذلك عن قلقه من السرعة البالغة لانتشار فيروس كورونا بين الناس الذي تتراوح أعمارهم بين 25 عاما و59 عاما، ما يمكن أن يكون مرتبطا بالسلالات الأكثر انتقالا.

وأضاف أن المرض أودى بحياة مليون شخص خلال 9 أشهر، ووصل هذا العدد إلى مليونين خلال 4 أشهر لاحقة، بينما تم الوصول إلى مستوى 3 ملايين متوف في 3 أشهر فقط.

هذا وشملت أحدث زيادة في حالات الإصابة بكوفيد-19 على مستوى العالم زيادات بين جميع الفئات العمرية.

وقالت ماريا فان كيرخوف عالمة الأوبئة الكبيرة بالصحة العالمية في إفادة صحفية للمنظمة “نشهد اليوم الإثنين إن معدلات متزايدة للعدوى في جميع الفئات العمرية”.

وأضافت أن الأسبوع الماضي شهد أعلى زيادة أسبوعية منذ بدء الجائحة.

ومضت تقول “نشهد تحولا عمريا طفيفا في بعض الدول سببه الاختلاط الاجتماعي”.

وكانت لجنة الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، قد أوصت بألا يكون إثبات التطعيم شرطا للسفر الدولي، مؤكدة موقفها من هذه القضية التي تشهد جدلا متناميا.

وشجعت اللجنة دول العالم على الإقرار بأن طلب شهادة تطعيم كشرط للسفر أمر يكرس عدم المساواة، ويزيد عدم التكافؤ بين الناس في حرية الحركة.

ويواجه العالم، منذ يناير 2020، أزمة صحية مزمنة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، الذي بدأ انتشاره من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وأصاب الفيروس حتى الآن أكثر من 141 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم وأودى بحياة نحو 3.022 مليون منهم.

اخر الأخبار