على وقع هاتف بلينكن مع وزراء عرب...

موقع عبري: منسق الأمم المتحدة يجري محادثات مكثفة لاستعادة الهدوء بين غزة وإسرائيل

تابعنا على:   00:03 2021-05-17

أمد/ تل أبيب: كشف موقع عبري، مساء يوم الأحد، عن جهود حثيثة يبذلها مبعوث الأمم المتحدة تور وينسلاند مع وسطاء من أجل استعادة الهدوء بين غزة وإسرائيل، مشيرا الى أن في الأخيرة لا يوجد لديها نية لوقف إطلاق النار.

وبحسب مصادر دبلوماسية، ذكر "باراك رافيد" مراسل موقع "والا العبري"، بأن منسق الأمم المتحدة تور وينسلاند أجرى محادثات مكثفة مع مستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات ومسؤولين أمنين كبار آخرين وكذلك مع حماس ومصر ، بهدف استعادة الهدوء بين غزة وإسرائيل، 

وأكد "رافيد" نقلا عن مسؤول إسرائيلي، بأنه "لا يوجد نية لدى الحكومة الإسرائيلية وقف إطلاق النار، والعملية ضد غزة مستمرة طالما احتاجت لها؛ مع التأكيد على أن ذات المسؤول لم ينفي وجود اتصالات لإيقاف التصعيد".

في غضون ذلك، تحدث وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن عبر الهاتف يوم مع وزير الخارجية المصري سامح شكري وبحث معه الوضع في غزة. 

وقال في تغريدة له عبر تويتر: "تحدثت اليوم مع وزير الخارجية المصري شكري لمناقشة العنف المستمر في إسرائيل والضفة الغربية وغزة. يجب على جميع الأطراف تهدئة التوترات - يجب إنهاء العنف على الفور".

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن بلينكين أبلغ المستأجرين أنه يجب على جميع الأطراف العمل لوقف موجة العنف. كما تحدث عبر الهاتف مع وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني. 

كما قالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية إن الوزير القطري أكد لبلينكين أن على المجتمع الدولي الضغط على إسرائيل لوقف العملية في غزة.

وأشار الموقع العبري، أنه عقب هاتين المكالمتين ، جرت محادثة هاتفية بين وزيري خارجية قطر ومصر، حيث ترتبط الدولتان بعلاقات وثيقة مع حماس وكلاهما له نفوذ على المنظمة يمكن أن يؤدي بهما إلى الموافقة على وقف إطلاق النار.

وكان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أكد خلال مؤتمر صحفي، يوم الأحد، استمرار العملية العسكرية ضد قطاع غزة، وقال إن الأمر "سيستغرق وقتا". 

 

اخر الأخبار