الدبيبة: الرئيس الروسي يزور ليبيا قريبًا

تابعنا على:   22:20 2021-07-03

أمد/ طرابلس - وكالات: قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبي عبدالحميد الدبيبة، يوم السبت، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيزور ليبيا قريبا.

وتوقع الدبيبة، في لقاء تلفزيوني مع قناة ليبيا الرسمية، أن يقر مجلس النواب الليبي الميزانية العامة للدولة للعام 2021 في جلسة يوم الإثنين المقبل، مشيرًا إلى أن الميزانية قدمت للمجلس منذُ 3 شهور، واستجابة لملاحظات النواب.

وذكر الدبيبة أن 96% من الميزانية تتكون من الدخل المالي للدولة الليبية، وهي ناتج عن مبيعات القطاع النفطي، الذي وصفه بأنه ”الدجاجة التي تخرج البيض لليبيين“، مبينًا أهمية تطوير القطاع وضرورة دعم المشاريع النفطية، والإنفاق على صيانة الحقول النفطية.

وأشار إلى أن حكومته لا يمكن أن تكون تحت سيطرة أي جهة داخلية مدعومة من الخارج، أو تتلقى أموالًا لدعم الحرب، كما نفى منح حكومته أي مليارات لتونس، بالإشارة إلى ما تم تداوله من أخبار حول ذلك.

وأوضح الدبيبة أن حكومته اتخذت قرارًا بإعادة كل السفراء والقائمين بالأعمال ممن انتهت فترة عملهم في الخارج.

وأكد أن حكومته تسعى لصرف منحتي الزوجة والأبناء وتحويلها إلى حسابات المواطنين قبل عيد الأضحى المُبارك.

وحول مشكلة انقطاع التيار الكهربائي قال: ”دفعنا ما لا يقل عن مليار دينار (220 مليون دولار) لبداية صيانة الشبكة الكهربائية“.

جاءت تصريحات الدبيبة بعد ساعات على إعلان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا فشل ”ملتقى الحوار السياسي“ في التوصل إلى اتفاق بشأن القاعدة الدستورية التي ستجري وفقها الانتخابات القادمة، مؤكدة مساعيها الرامية إلى إيجاد أرضية ملائمة للاتفاق.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، في بيان لها اليوم السبت، إنها ستواصل العمل مع أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي للوصول إلى أرضية مشتركة للاتفاق على القاعدة الدستورية التي يفترض أن تجرى بموجبها انتخابات 24 ديسمبر / كانون الأول المقبل، مشيرة إلى ”فشل الأعضاء في الاتفاق رغم كل الفرص التي توفرت لهم“، بحسب البيان.

وأكّد بيان البعثة الأممية ”ضرورة مواصلة أعضاء الملتقى التشاور فيما بينهم؛ من أجل التوصل إلى حل توفيقي عملي وتعزيز ما يوحدهم“، مؤكدة استمرارها في التواصل مع أعضاء الملتقى ولجنة التوافقات لبناء الأرضية المشتركة.

اخر الأخبار