فيديو وصور...

بعد انتصاره على السجان.. "الغضنفر" يصل المستشفى الاستشاري برام الله

تابعنا على:   22:44 2021-07-08

أمد/ رام الله: وصل مساء يوم الخميس، الأسير المحرر الغضنفر أبو عطوان، إلى المستشفى الاستشاري بمدينة الله في الضفة الغربية المحتلة.

وكان نادي الأسير، أعلن مسبقاً عن خروج الأسير الغضنفر أبو عطوان من مستشفى كابلان، ولاحقاً إلى مستشفى الاستشاري في رام الله.

واستقبل المئات من الفلسطينيين أبو عطوان بالورود وسط تهليلات بانتصاره على السجان الإسرائيلي وذلك بعد 65 يوماً من إضرابه عن الطعام.

وشاركت وزيرة الصحة د. مي الكيلة، مساء اليوم الخميس، باستقبال الأسير المحرر الغضنفر أبو عطوان، في المستشفى الاستشاري العربي برام الله. 

وقالت الكيلة في بيان صدر عنها، إنّه تم نقل الأسير أبو عطوان للمستشفى مباشرة لمتابعة حالته الصحية وإجراء كافة الفحوصات الطبية اللازمة وتقديم العلاج، مؤكدة أن سيتم توفير كل ما يلزمه صحياً  لاستعادة عافيته".

وأكدت، أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي تمارس إهمالاً كبيراً بحق الأسرى الفلسطينيين، ولا تقدم أدنى متطلبات العلاج، إضافة لعدم توفير إجراءات الوقاية اللازمة، خاصة في ظل انتشار فايروس كورونا.

وناشدت، كافة المؤسسات والمنظمات الحقوقية الدولية بالتدخل العاجل لوقف سياسات الاحتلال العنصرية وإهماله المتعمد لصحتهم وحرمانهم من تقديم العلاج اللازم لهم.

يذكر، أنّ "جواد بولص" محامي نادي الأسير الفلسطيني يوم الخميس، أنّه تم ابطال قرار الاعتقال الإداري بحق الاسير الغضنفر ابو عطوان والإفراج عنه قريباً.

وكتبت شيقة الغضنفر عبر صفحتها على "فيسبوك" الغضنفر حراً"، وذلك بعد 65 يوماً من الإضراب.

وكانت جمعية "كي لا ننسى"  في جنين نظمت وقفة إسناد الخميس، في ميدان الشهيد ياسر عرفات، أمام مقر محافظة جنين، لإسناد الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي وخاصة الأسير الغضنفر أبو عطوان.

ورفع المشاركون وغالبيتهم من أطفال المخيم الصيفي (لن نرحل) صورا للأسير أبو عطوان، ويافطات تندد بسياسات الاحتلال والمطالبة بتحريره.

وطالب المشاركون الجهات الدولية وخاصة الصليب الأحمر عبر وثيقة وقعوا عليها، بالتدخل للضغط على سلطات الاحتلال للإفراج عن الأسير الغضنفر.

كما نظمت هيئة الأسرى اضراباً ووقفة تضامنية في غزة، وأوقفت العمل في مكابتها لساعة تضامناً مع الأسير المضرب عن الطعام الغضنفر.