نابلس: استمرار فعاليات الإرباك الليلي في بلدة بيتا رفضًا لإقامة بؤرة استيطانية

تابعنا على:   23:00 2021-07-11

أمد/ نابلس: تستمر فعاليات الإرباك الليلي في بلدة بيتا بنابلس، رفضاً لإقامة بؤرة استيطانية بالقرب من البلدة.

وتوجه الفلسطينيون إلى جبل صبيح في بلدة بيتا، حيث تطل على البؤرة الاستيطانية التي بدأت سلطات الاحتلال الإسرائيلي ببنائها هناك، مما أثار غضب المواطنين الفلسطينيين.

ويُشعل المواطنون في احتجاجاتهم بإشعال الأطر المطاطية على الجبل، بالإضافة إلى الاشتباك مع قوات الاحتلال التي تعمل على الاعتداء عليهم، كما ويوجهون أشعة الليزر والأضواء على المستوطنين المتواجدين في البؤرة.

وفي وقت سابق، أكد نائب رئيس بلدية بيتا موسى حمايل، أن فعاليات المقاومة الشعبية مستمرة رغم إخلاء البؤرة الاستيطانية من قمة جبل صبيح من المستوطنين.

وقال حمايل، إنّ "هناك فرحة بين الاهالي بعد إخلاء البؤرة الاستيطانية "جفعات افيتار" التي أقامها المستوطنون قبل نحو شهرين فوق أراض تابعة لبلدات بيتا وقبلان ويتما جنوب نابلس، لكن ذلك لا يعني توقف الفعاليات الشعبية خاصة مع بقاء جنود الاحتلال فيها".

وأضاف "يمكن اعتبار اخلاء البؤرة الاستيطانية بداية الانتصار لكنه لا يعني أن المعركة انتهت، سنقوم بابتكار أساليب مقاومة جديدة، والتخفيف من حدة ما هو على الارض الذي وجد من أجل ارباك المستوطنين وازعاجهم".

اخر الأخبار