النضال الشعبي والديمقراطية: نفتقد "درويش" شاعر الحرية والقضية الوطنية  في ذكرى رحيله

تابعنا على:   11:54 2021-08-09

أمد/ رام الله: أعربت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عن تقديرها للدور الكبير الذي لعبه الراحل الكبير الشاعر الفلسطيني محمود درويش، شاعر الحرية والقضية الوطنية.

وأشادت جبهة النضال، في الذكرى السنوية لرحيل الشاعر درويش التي تصادف يوم الاثنين، بإسهاماته والذي عمل طيلة حياته من أجل ترسيخ الثقافة والهوية الوطنية الفلسطينية، وكتب فلسطين في كل قواميس العالم وأنشد لها أرقى وأجمل الأشعار في سبيل حريتها واستقلالها الوطني، وتعزيز قيم الانتماء للشعب في وجه الظلم والاضطهاد والاحتلال.

وأكدت أن سيرة ومسيرة درويش ستظل متواصلة بفعل إبداعاته وإسهاماته الشعرية والأدبية والنضالية.

ودعت للحفاظ على موروث درويش الثقافي ونشره على أوسع المستويات وتوثيقه وتركيز الاهتمام بالقطاع الثقافي، ومده بعوامل البقاء والتواصل والاستمرارية لخدمة أهداف وتطلعات الشعب الفلسطيني وتعزيز قدرات، ومهارات المبدعين الفلسطينيين على درب الراحل الكبير محمود درويش.

بدورها، أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بياناً في الذكرى 13 لغياب الشاعر الكبير محمود درويش، وقالت إن "شعبنا يستحضر كل يوم هذه القامة الكبرى التي لم تغب يوماً عن وجداننا".

وقالت الجبهة، "لقد خلف لنا درويش إرثاً ثقافياً وحضارياً، يعتز به شعبنا، حافلاً بالمعاني والمفردات والأوزان والعبارات والقيم والصور والمشاهد التي يصعب جمعها في إناء واحد، يجدد نفسه كل يوم، ويتدفق غنى وألحاناً وغناء وأناشيد وطنية، كما جمعها شاعرنا الكبير الذي اعتلى عرش المجد الفلسطيني".

اخر الأخبار