مجلس بلدية غزة يناقش مع نشطاء شباب جهود دعم المبادرات الشبابية

تابعنا على:   15:40 2021-08-30

أمد/ غزة: ناقش رئيس بلدية غزة د. يحيى السراج، وأعضاء المجلس البلدي، مع نشطاء شباب جهود بلدية غزة في دعم المبادرات الشبابية والمجتمعية، وتعزيز واقع الشباب في مختلف أنشطة وفعاليات البلدية، وسبل تشكيل مجلس بلدي شبابي يعزز من دور الشباب في عملية اتخاذ القرار والمشاركة المجتمعية.

جاء ذلك خلال جلسة مساءلة مجتمعية بعنوان " جهود بلدية غزة في دعم المبادرات الشبابية " عقدت في مقر مبادرة " البحر إلنا " على شاطئ البحر، بمشاركة مركز دراسات المجتمع المدني، ضمن أسبوع البيت المفتوح وبمناسبة مرور عامين على تسلمه مهامه؛ حضرها رئيس بلدية غزة د. يحيى السراج، ونائب رئيس المجلس البلدي تامر الريس، وأعضاء المجلس البلدي، بدر صبرة، وم. هاشم سكيك، وم. لؤي عياد، ومصطفى قزعاط، ومروان الغول، ولفيف من الشباب والنشطاء والمبادرين.

وبحث المشاركون قضايا عدة أبرزها؛ أهم إنجازات المجلس البلدي منذ تسلمه لمهامه، وجهود دعم المبادرات الشبابية، وإجراء انتخابات المجالس البلدية، وتفعيل المراكز الثقافية، والتمثيل النسائي في المجلس البلدي ولجان الأحياء، وسبل تخصيص أراضي لإنشاء مراكز مسرح ومراكز شبابية، ودعم المشاريع الريادية، والتسهيلات المالية، وتسهيل الإجراءات، وقضايا أخرى خدماتية.

وأكد رئيس البلدية، أن المجلس البلدي يعمل ضمن سياسة الباب المفتوح ويبذل جهوداً كبيرة ليكون دائماً قريباً من المجتمع بفئاته المختلفة لاسيما فئة الشباب وفي إطار ذلك دعم أكثر من 100 مبادرة مجتمعية منذ تسلمه لمهامه منها مبادرة سلة بلدنا، وبيتكم عامر، والبحر النا، وغيرها من المبادرات.

وأكد أعضاء المجلس البلدي من خلال إجاباتهم على استفسارات المشاركين على أن المجلس يبذل جهوداً لتوسيع دائرة مشاركة الشباب، وتعزيز دور المرأة في أنشطة وفعاليات البلدية، وفتح البلدية أبوابها لدعم المبادرات الشبابية وفقاً للإمكانيات المتاحة، والتأكيد على دعوة الأطر والمجموعات الشبابية لتشكيل مجلس بلدي شبابي يقدم الاستشارة للمجلس البلدي في مختلف القضايا، وكذلك جهود البلدية لتوفير مراكز شبابية تخدم المدينة وقضايا الشباب.

وأوضحوا أن المجلس البلدي وضع على سلم أولوياته فور تسلمه الانفتاح على المجتمع، والاستماع لآراء الناس، وتعزيز دور الشباب من خلال دعم المبادرات، وفتح مراكز البلدية لاحتضان المبدعين والموهوبين، ودعم الأعمال الريادية، مبينًا أن المجلس اتخذ قراراً بإعفاء الأعمال الريادية الصغيرة من الرسوم في العام الأول لدعم العمل الريادي وتشجيع الشباب.

وفيما يتعلق بتطوير الخدمات وأبرز الإنجازات التي حقهها المجلس ذكر رئيس وأعضاء المجلس أنه تم تنفيذ نحو 74 مشروعاً تطويرياً بقيمة 20 مليون دولار، وإطلاق حملة تسهيلات مالية هي الأكبر منذ أكثر من 15 عاماً، واستحداث قسم لتسهيل إجراءات ومعاملات المواطنين، وقسم أخرى لتسهيل المعاملات المالية.

وأكد المشاركون أهمية التعاون والتنسيق بين مختلف شرائح المجتمع والبلدية وتعزيز المشاركة الفاعلة لفئة الشباب في أطر وعمل البلدية، وتخصيص مراكز وتوفير مخصصات لأنشطة الشباب، ودمج الشباب والمرأة في عمل لجان الأحياء وتفعليها لتقدم خدمة أفضل للمجتمع.

وشكر رئيس البلدية وأعضاء المجلس البلدي المشاركين على جهودهم ومشاركتهم في جلسة المساءلة ،مؤكدين على أهمية التعاون والتنسيق بين البلدية ومختلف شرائح المجتمع لتطوير الأداء وتحسين فرص ودور الشباب والمرأة في المجتمع.

اخر الأخبار