تيك توك لم تعد ترحب بمحتوى العملات المشفرة

تابعنا على:   11:57 2021-09-01

أمد/ تمتلئ منصة تيك توك بصناع المحتوى في جميع المجالات. ومن ضمنها مجال العملات المشفرة. إلا أن التحديث الأخير لسياسات تيك توك قد ضر بمؤثري هذا المجال، وجعلهم يفكرون بالانتقال لمنصات أخرى.

ومن بينهم كان صانع المحتوى “لوكاس ديموس”، والذي ينشر فيديوهات متعلقة بالعملات المشفرة على حسابه، وهو حساب متخصص في هذا النوع من المحتوى ويظهر ذلك من اسمه “theblockchainboy”، ويمتلك 325 ألف متابع.

وخلال شهر واحد فقط تم حذف أكثر من عشرة فيديوهات من حساب “ديموس”. وهي طبعًا فيديوهات متعلقة بالعملات المشفرة وتعدينها، وسبب حذف الفيديوهات كان الترويج لأنشطة غير قانونية أو منتجات غير مشروعة. وذلك حسب الإشعارات التي أرسلتها المنصة له.

تيك توك ومحتوى العملات المشفرة

صرّح عدد من صناع المحتوى في مجال العملات المشفرة على المنصة، وعلى رأسهم “ديموس”، بأنهم يشاركوا هذا المحتوى فقط لتعليم وتثقيف المتابعين بمجال العملات المشفرة.

ولكن المنصة لم تعد ترحب بهذا، حيث أن الشركة بدأت في تطبيق نظام يقوم بحجب الفيديوهات غير المناسبة بشكل آلي، ومن بينها المحتويات المتعلقة بالعملات المشفرة. هذا من ناحية، من ناحية أخرى فسياسة المحتوى الخاصة بالشركة قد تحدثت لمنع هذا المحتوى.

وذلك حيث أن سياسة المحتوى الجديدة تمنع الترويج لأي خدمات مالية، بما في ذلك العملات المشفرة، إلا لو قام المستخدم بتمييز المحتوى بشعار مميز داخل التطبيق، إلا أن هذا الحل لا يعمل حتى الآن حسبما يبدو.

وقد تواصلت منصة CNBC مع أحد عشر صانع محتوى على تيك توك في مجال العملات الرقمية. وصرحوا جميعًا بأن فيديوهاتهم بدأت في التعرض للحذف بدايةً من شهر يوليو، مع تعرض بعضهم لحظر مؤقت. إلى جانب انخفاض عدد المشاهدات والمتابعين بشكل كبير بسبب تغيير خوارزميات تيك توك.

التأثير على صناع المحتوى

ورفض تيك توك التعليق على الأمر، وبدلًا من ذلك، أرسل للمتحدث الرسمي لمنصة CNBC رابطًا لقواعد استخدام المنصة، إلا أنه لم يوضح ما هي القواعد التي يخرقها صناع محتوى العملات الرقمية.

وقد صرح عدد من صناع المحتوى على المنصة أنهم يفكرون في الانتقال من تيك توك إلى منصات منافسة مثل إنستاجرام أو يوتيوب. وقد صرحت صانعة المحتوى Wendy O موضحة أن المشكلة ليست في انخفاض المشاهدات أو المتابعات، بل تكمن في التأثير السلبي على مجال العملات الرقمية.

وإلى جانب ما سبق، كشفت مصادر أن استخدام كلمات مثل “Binance” أو “Decentralized Finance” في الفيديوهات يعرضها للحذف أيضًا. في حين أن التواصل مع تيك توك لا يؤتي بفائدة حسب تصريحات صناع المحتوى، حيث أنهم يقابلون إما بردود تلقائية أو بتجاهل من طرف المنصة.

وقد تم الربط بين أفعال تيك توك وبين موقف الحكومة الصينية ضد العملات المشفرة. حيث أنها قد حظرت تعدين العملات الرقمية داخل البلاد.

كلمات دلالية