الأسيرة الحامل "أنهار الديك" خارج قضبان السجان

تابعنا على:   23:03 2021-09-02

أمد/ رام الله: أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مساء يوم الخميس، بشرط، عن الأسيرة الفلسطينية أنهار الديك، وهي حامل في شهرها التاسع.

ونقلت هيئة شؤون الأسرى والمحررين عن محامي الأسيرة، أكرم سمارة، قوله إن "محكمة عوفر العسكرية قررت الإفراج عنها بكفالة مالية مدفوعة قيمتها 40 ألف شيقل (نحو 12500 دولار)، مع إقامة جبرية في منزل عائلتها في بلدة كفر نعمة".

وأوضحت الهيئة، أن المحكمة (غرب رام الله) عقدت الأربعاء، جلسة للنظر في طلب إخلاء السبيل المقدم من قبل محام الهيئة للإفراج عن الأسيرة، وأرجأ قاضي المحكمة القرار النهائي ليوم الأحد المقبل.

وذكرت أنه "بجهود قانونية من قبل وكيل الدفاع تمكن من انتزاع قرار بإخلاء سبيلها، حيث سيتم الإفراج عنها اليوم الخميس من سجن الدامون".

وفي 25 أغسطس المنصرم، وجهت الديك (25 عاما) رسالة إلى عائلتها تضمنت مناشدة لأحرار العالم، تطالبهم بالتدخل العاجل من أجل الإفراج عنها لتتمكن من وضع جنينها خارج أسوار السجون.

وقالت الأسيرة، المنحدرة من بلدة "كفر نعمة" إلى الغرب من مدينة رام الله وسط الضفة الغربية، في رسالتها: "طالبوا كل حر وشريف بأن يتحرك لو بكلمة".

وذكرت أن إدارة السجن تنوي عزلها وجنينها عقب الميلاد، قائلةً: "يا ويل قلبي عليه (الجنين)، كيف سأعتني به؟".

وأنهار الديك، معتقلة منذ 5 أشهر، ولم يصدر بحقها بعد أي حكم، وتقبع في سجن الدامون الإسرائيلي (جنوب)، وسمح لزوجها فقط بزيارتها لمرة واحدة.

وتعتقل إسرائيل في سجونها نحو 4850 فلسطينيا، بينهم 41 أسيرة، و225 طفلا، و540 معتقلا إداريا، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.